المحتوى الرئيسى

طالبان الباكستانية تتبنى إستراتيجية جديدة لشن الهجمات

06/04 10:22

أعلنت طالبان الباكستانية، اليوم، مسئوليتها عن هجوم عابر للحدود على نقطة أمنية فيما يبدو مؤشرًا على أن الجماعة تتبنى إستراتيجية جديدة لشن هجمات واسعة النطاق على أهداف تخص الحكومة والجيش. وقال إحسان الله أحسن، المتحدث باسم طالبان الباكستانية، فى تصريح للصحفيين عبر الهاتف، من مكان غير معروف أن عددًا يتراوح بين 40 إلى 50 من مقاتلى الحركة شاركوا فى الهجوم على قرية شلتالو. فيما قال فقير محمد، نائب زعيم حركة طالبان الباكستانية، إن الجماعة التى تربطها علاقات وثيقة بتنظيم القاعدة غيرت استراتيجيتها وسوف تركز الآن على شن هجمات واسعة النطاق على أهداف رسمية فقط مثل ذلك الهجوم الذى وقع فى مقاطعة دير الشمالية الغربية. وأضاف فى تصريح لصحيفة /ذى نيوز/ الباكستانية من مكان ما -على حد وصفه- فى أفغانستان أن "إستراتيجيتنا الجديدة لإطلاق هجمات كبيرة على منشآت عسكرية تستهدف إضعاف الروح المعنوية فى صفوف قوات الأمن وإنهاك الحكومة". وكانت الحكومة الباكستانية قد أعلنت أن عددا يصل إلى 400 متشدد قد عبروا الحدود من أفغانستان وشنوا غارة قبل فجر الأربعاء الماضى فى قرية شالتالو، بمنطقة دير الحدودية ودارت اشتباكات مع رجال الأمن استمرت أكثر من 24 ساعة. وقال مسئولون أمنيون إن تلك الاشتباكات أسفرت عن مقتل 27 جنديا باكستانيا و45 متشددا إلا أن الروايات لا تزال متضاربة بشأن حجم الخسائر البشرية وعدد المتشددين الذين شاركوا فى الهجوم. فى الوقت نفسه، أكدت وزارة الخارجية الباكستانية أمس، الجمعة، أن باكستان والولايات المتحدة اتفقتا على استئناف عمليات التخابر المشتركة ضد المتشددين كخطوة أولى لإعادة بناء الثقة بين البلدين. جاء هذا الإعلان بعد أسبوع من ضغط وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون على القيادة الباكستانية السياسية والعسكرية لاتخاذ خطوات حاسمة ضد الجماعات المتشددة التى تعمل فى البلاد وذلك بعد اكتشاف أن أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة الذى قتلته القوات الأمريكية كان يعيش فى باكستان منذ سنوات. وقالت تهمينة جانجوعة، المتحدثة باسم الخارجية الباكستانية، فى تصريح صحفى إنه "ستكون هناك عمليات مشتركة.. ربما تكون تبادلا للمعلومات المخابراتية."وحين سئلت عما إذا كانت باكستان ستسمح لأفراد القوات الأمريكية بالقيام بعمليات مع نظرائهم الباكستانيين قالت إنها لا تريد الخوض فى تفاصيل.. لكنها استطردت "من الواضح أن مسألة السيادة لها أولوية بالنسبة لنا وكل شىء سيتم بالتشاور".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل