المحتوى الرئيسى

عبداللطيف الشريف :زيارة مبارك لمصانعى فتحت على أبواب جهنم

06/04 10:14

ممدوح حسن -  عبد اللطيف الشريف Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  فتح عبداللطيف الشريف صاحب مجموعة شركات الشريف وأحد أقطاب توظيف الأموال فى مصر النار على الرئيس السابق مبارك وعائلته أثناء استضافته لأول مرة فى برنامج «بكرة أحلى» الذى يقدمه الداعية الإسلامى عمرو خالد على القناة الثانية بالتليفزيون المصرى.قال الشريف إن علاقته بمبارك تدهورت فور زيارته مصانع البلاستيك الخاصة به و«تغيرت كل معالم التشجيع الوطنى للصناعة والتى كان يفتخر بها مبارك أمام شاشات التليفزيون، بسبب رغبة رموز الفساد فى شراكتى بالقوة فى رزقى وعملى وإجبارى على إدخال بعضهم شركاء حماية لاستثماراتى وتسهيل أعمالى فى الاستيراد والتصدير».الشريف الذى بدأ متعبا جدا نتيجة إصابته بالعديد من الأمراض المزمنة، قال إنه تعرض للضغط والإرهاب «من الكثيرين من أتباع مبارك، والذين طالبونى بسداد أموال لهم وأقاربهم وبالفوائد التى يضعونها لأنفسهم نقدا بصرف النظر عن جدولة المودعين التى التزمت بها وفقا للاتفاق بينى وبين هيئة سوق المال، وتم إجبارى على دفع أموال طائلة لهم، كانت عبارة عن التنازل عن أراضٍ وعقارات ومحال كثيرة وأموال كانت فى البنوك، وذلك تحت تهديد الطرد من البلاد والتنكيل وغيره من الأساليب القهرية التى كان يستخدمها مبارك وأعوانه تحت سمعه وبصره».وأضاف: «المودعون اقتحموا الشركات فى مصر الجديدة وعندما سألونى عن أموالهم قلت لهم الحكومة سرقت فلوسى وفلوسكم وقدمت لهم كشوفا طويلة بطلبات رجال الحكومة».وكشف الشريف أن رجل الأعمال السعودى الشيخ صالح كامل «عرض على الحكومة المصرية سداد جميع مبالغ المودعين، بهدف الإفراج عنى، وإنهاء المشكلة ولكن الحكومة رفضت حتى يتم القبض وادخالى السجن بأى طريقة».وقال: «انا والسعد والريان لم نهرب من المودعين إلى أوروبا ولكننا سافرنا إلى الخارج بسبب الضغط علينا وإرهابنا ماديا ومعنويا وتهديدنا بسلب أموالنا بالقوة وبدون أى مبررات قانونية ولو اننى كنت أريد أن أهرب فعلا لكنت قد قبلت الجنسية السويسرية حين عرضت على.وعن دخوله سجن مزرعة طرة، قال الشريف: «ارتديت البدلة الزرقاء دون أن أعرف التهمة الموجهة لى، والغريب أن الرئيس السابق حسنى مبارك الذى ظلمنى وحبسنى وظلم الكثيرين وحبسهم خلف قضبان سجن طرة تم سجن أولاده بنفس السجن الذى سجنت بها ظلما بعد أن نهب أموالى وأموال الكثير من المصريين، وأعتقد أنه سوف يحاكم عن قضايا كثيرة، وجاء اليوم الذى يتهمه فيه كل المصريين بنهب أموالهم، وهذا هو عدل الله».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل