المحتوى الرئيسى

أحمد شكر يكتب: جتنا نيله ف حظنا الهباب

06/04 00:13

نخلص من سراق نقع فى ببغاء! مؤتمرات تتلوها مؤتمرات! هذا للحوار الوطنى، وهذا للوفاق الوطنى، وهذا لائتلاف شباب الثورة ومن الذى فوض هذا الإئتلاف للحديث باسم الثورة؟ لست أدرى! ولماذا هذه المؤتمرات أصلا؟ هل مركبنا فى عرض البحر لا تدرى أين ترسو؟ أليس هناك خارطة طريق رسمها الاستفتاء للمرحلة التى نعشيها حتى بداية 2012؟ أليس هناك انتخابات برلمانية فى سبتمبر والبرلمان يختار لجنة تأسيسية لوضع الدستور؟ أليس هناك انتخابات رئاسية فى ديسمبر؟ العجيب أن هذه المؤتمرات لا يديرها أو يرعاها حزب من أحزاب "للكلام فقط" وإنما يديرها أولو الأمر منا فى هذه المرحلة: الدكتور يحيى الجمل الذى لا أعرف له مهمة واضحة فى تشكيل حكومة تصريف الأعمال غير مؤتمر الوفاق الوطنى! يا سادة، النظام السابق كان منعزلاً عن شعبه بانشغاله بنهبه وسرقاته والآن هذه النخبة التى تبدو على السطح أراها منعزلة أيضا فى المؤتمرات وبرامج التوك شو ولا جديد! أنا أقول لكم: نحن لا نشعر بكم ولا نتخذكم قدوة لنا، أضرب لكم مثلا بقريتنا: منذ انتصار الثورة قمنا بالآتى: من خلال اللجنة الشعبية التى أنشأناها من الشباب الذى سهر على حماية محكمة المركز وقسم الشرطة إبان الثورة والتى نسعى لتسجيلها باسم جمعية التنمية الشاملة حالياً. 1- ضبط توزيع الغاز حسب البطاقة الذكية وقسيمة الزواج بحيث تصل الأسطوانة للمواطن فى منزله عن طريق جدول كل 15 يوما بدلا من معارك الموت التى كانت تحدث عند المجمع والحمد لله. 2- حفل تكريم العمال المتقين والشرفاء فى القرية بمناسبة عيد العمال كرمنا 30 عاملا من أصحاب الحرف المختلفة. 3- يوم تنظيف شوارع القرية بالتعاون مع مجلس المدينة وكان يوما رائعا! 4- ندوة توعية تحت عنوان "شارك فى بناء وطنك الحر الجديد" شارك فيها مائة شاب من شباب القرية أغلبهم من الجامعات . 5- قافلة بيطرية للكشف وتحصين المواشى مجانا. 6- إنشاء جمعية سنابل الخير للعمل النسائى. 7- حملة تنظيف الجبانات والمقابر. 8- ضبط توزيع الدقيق ومراقبة المخابز بالاشتراك مع إدارة التموين. 9- توزيع جدول بالحصة الشهرية لكل مواطن من السلع المدعمة، سكر زيت، أرز، مع سعرها الحقيقى حتى نحمى المواطن البسيط من طمع بعض التجار. 10- قمنا بالصلح بين عائلتين كبيرتين استمرت الخصومة بينهما 30 سنة وسقط فيها 4 قتلى وعشرات المصابين! 11- شاركنا فى تأمين امتحان الشهادة الإعدادية بالقرية ونجحنا والحمد لله فى هذا نجاحا مشهودا. 12- قمنا بعمل مؤتمر لدعم الشرطة، حيث حضره رائد من إدارة العلاقات العامة بمديرية الأمن لحصر وسائل دعم جهاز مباحث المركز فى تنفيذ الأحكام ومحاربة البلطجة. 13- هذا خلاف الأعمال الروتينية القديمة التى يقوم بها شباب القرية من خلال مكتب كفالة اليتيم القائم ولجنة الزكاة بالقرية! كل هذا ونحن نحرم تحريما قاطعا أى استخدام لهذه اللجنة لأى عمل دعائى أو سياسى أو انتخابى من أى شخص نحن نريدها لخدمة البلد وحسب! لذا أقول للنخبة التى على السطح إذا كان عندكم بقية من أموال مصر المنهوبة والمديونة لتنفقونها على هذه المؤتمرات وفروا جهدكم وتعالوا عندنا وسأدلكم على بيوت فقراء يكتسون بملابس الأموات الذين يتبرع أهلهم بملابسهم بعد موتهم على العنوان التالى: ج.م. ع– قرية الغلابة– شارع المفقورين المتفرع من برامج التوك شو وجتنا نيلة ف حظنا الهباب!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل