المحتوى الرئيسى

أوباما يدافع عن سجله الاقتصادى بأوهايو

06/04 12:30

أعاد الرئيس الامريكي باراك أوباما تذكير الناخبين بأن تدخله لإنقاذ صناعة السيارات في 2009 أنقذ آلاف الوظائف، وذلك مع تعرضه لضغوط بسبب ارتفاع البطالة.وتحدث أوباما أثناء زيارة أمس الجمعة لمصنع لشركة كرايزلر لصناعة السيارات في اوهايو وهي ولاية حيوية لآمال إعادة انتخابه.وجاءت الزيارة بعد ساعات من نشر تقرير شهري للوظائف لمس وترا حساسا لدى الامريكيين بتذكيرهم بأن سوق العمالة ما زالت ضعيفة وأن البطالة مرتفعة.وجاء التقرير في أعقاب سلسلة بيانات تشير إلى أن الاقتصاد الامريكي ربما يفقد قوته الدافعة.ويتعين على اوباما وهو ديمقراطي أن يدفع معدل البطالة للانخفاض بشكل مقنع من أجل الفوز بفترة رئاسة ثانية في البيت الابيض.وتشير استطلاعات الرأي الي انه ما زال متفوقا على جميع منافسيه الجمهوريين المحتملين لكن متاعب الاقتصاد تبقى نقطة ضعفه الأكبر.وأظهر تقريرأن معدل البطالة ارتفع الي 9.1% في مايو من 9.0 % في أبريل. ولم يحدث قط أن أعيد انتخاب رئيس أمريكي مع معدل للبطالة أعلى من 7.2 % منذ فرانكلين روزفلت اثناء الحرب العالمية الثانية.وأثناء زيارته لمصنع كرايزلر في أوهايو لم يتحدث أوباما بشكل مباشر عن تقرير الوظائف لكنه أشار الى أسعار البنزين المرتفعة والاثار الاقتصادية السلبية للزلزال الذي ضرب اليابان في مارس على انها "مطبات على الطريق" الي الانتعاش الاقتصادي.وقال "مثلما نجحنا في إعادة تنظيم هذه الصناعة (السيارات) لتنطلق الي عصر جديد فإن علينا ان نعيد بناء هذا الاقتصاد بأكمله لعصر جديد."وأطلق الجمهوري ميت رومني هذا الاسبوع مسعاه الثاني للوصول الي البيت الابيض متهما أوباما بالإفراط في الإنفاق وعدم حماية الوظائف. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل