المحتوى الرئيسى

امريكا وافغانستان تسعيان لاتفاقية طويلة الاجل بينهما

06/03 22:07

واشنطن (رويترز) - يسعى مسؤولون من الولايات المتحدة وافغانستان من خلال محادثات بين الجانبين الى التوصل الى اتفاق يحدد الدور الامريكي في افغانستان على المدى الطويل وهو ما قد يخفف من مخاوف بعض الافغان الذين يعتقدون ان الولايات المتحدة ستتخلى عن افغانستان بمجرد انسحاب القوات الاجنبية.وقال مسؤولون افغان ان حكومة الرئيس الافغاني حامد كرزاي قدمت هذا الاسبوع عرضا مقابلا لمسودة امريكية لاتفاق "شراكة استراتيجية".وتحدد الاتفاقية التي من المتوقع ان توقع في الاشهر القادمة الدور الامريكي في افغانستان بينما يسحب الرئيس الامريكي باراك اوباما تدريجيا مئة الف جندي امريكي يشاركون حاليا في معركة شرسة مع طالبان ومتشددين اخرين.ويبدو اوباما بعد وقت قصير من غارة قامت بها قوات امريكية خاصة وقتلت خلالها اسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة ومع ضغوط في الميزانية الامريكية مستعدا للاعلان عن بدء سحب اولي للقوات في يوليو تموز وهو انسحاب قد يكون اكبر مما كان متوقعا.ومن شأن الاتفاقية في حال نجاح التوصل اليها ان تخفف من قلق الافغان الذين يخشون انسحاب الولايات المتحدة من افغانستان بسرعة اكبر مما يجب وهو ما يترك الحكومة الفقيرة الضعيفة في مواجهة المتشددين واولئك الذين يخشون بقاء القوات الاجنبية التي يعتبرونها قوة غازية في افغانستان الى الابد.وقال اكليل حاكمي السفير الافغاني المعين حديثا في واشنطن ان الاتفاقية ستتضمن نقاطا تتعلق بالتجارة والتبادل الثقافي والامن.ولم يتضح ما اذا كانت الاتفاقية ستشير بوضوح الى امكانية وجود قواعد امركية في افغانستان بعد الانسحاب الامريكي التدريجي وتولي قوات الامن الافغانية للمسؤولية الامنية في البلاد وهو الامر المقرر الانتهاء منه بنهاية 2014.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل