المحتوى الرئيسى

الفيس بوك: تظاهرات فتحاوية تطالب بالتغيير بقلم:أ‌. عبد الجواد زيادة

06/03 18:47

الفيس بوك: تظاهرات فتحاوية تطالب بالتغيير أ‌. عبد الجواد زيادة الشباب الفلسطيني جزء من التركيبة، الاجتماعية والسياسية والاقتصادية بمنطقتنا العربية، يؤثر ويتأثر بما يدور بها، وغالبا ما كان من المبادرين في صناعة الأحداث، وتصديرها إلي دول الجوار، لذا استخدم الشباب العربي، في ثوراته لتغيير أنظمته القمعية، أساليب مارسها الشباب الفلسطيني في نضاله ومقارعته لقوات الاحتلال، فتلثم الثائرون واستخدموا قنابل المولوتوف، والقوا الحجارة وأغلقوا الطرق بمتاريس للدفاع عن أنفسهم، وكتبوا علي الجدران شعاراتهم ومطالبهم، ووزعوا المنشورات التحريضية، في محاكاة لما قام به الشباب الفلسطيني، في الانتفاضتين الأولي والثانية... وحاكي الشباب الفلسطيني أقرانه العرب، في ما سمي ثورة الفيس بوك، واستطاع أن يحشد نفسه من خلال استخدام نفس الوسيلة، للنزول إلي الشارع في الخامس عشر من آذار، وفرض إرادته علي الأطراف المتصارعة وحقق تحريك المياه الراكدة، واشعر السياسيين بخطورة استمرار تجاهل رغبة الشباب الفلسطيني، والمجتمع عامة بإنهاء الانقسام، مما نتج عنه مبادرات متبادلة وتفعيل الوساطة المصرية، توجت بتوقيع اتفاق المصالحة بالقاهرة، هذا النجاح لاقي إقبال المزيد من الشباب الفلسطيني، للتفاعل من خلال الشبكة العنكبوتية، لطرح مشاكلهم وهمومهم وقضاياهم في مجالات متعددة، كلا حسب توجهاته ومعتقداته السياسية والفكرية والمطلبية. شباب حركة فتح من الشباب الفلسطيني المتنور، والذي اقبل علي استخدام تكنولوجيا الاتصال والتواصل، واستغلها في صراعه مع الاحتلال بشكل مبكر، بعد أن حقق وأقرانه من الشباب الفلسطيني الانفراج بملف الانقسام، غير اتجاهه ويحاول الآن توظيف الفيس بوك، بالتجمع بحراك تنظيمي داخلي من خلال صفحاته، يفتقده هؤلاء الشباب في حياتهم التنظيمية الواقعية، يترجمون آمالهم وتطلعاتهم بالنهوض بحركتهم، من حالة الوهن والخلافات التي ألمت بها، ويشتكون لبعضهم همومهم ومخاوفهم من المستقبل، حال استمرار هذا الوضع، فافتتحوا عدة صفحات منها "شباب فتح يعود ليشارك ويقود"، وأخري بعنوان "الحراك الفتحاوي للتغير"، وثالثة باسم "شباب فتح يريد فهم الاتفاق"، وغيرها العديد من الصفحات الأخرى، التي تعني بشأن فتح الداخلي، وتضم الآلاف من الشباب والكادر، الذي يتناقشون فيما بينهم بوعي ومسؤولية، وقلق وأمل أوضاع حركتهم الداخلية، ويضعون حلول وخطط للنهوض، قد لا تري النور للتطبيق، ما لم يعي قادتهم ضرورة إشراكهم، في صياغة وبلورة رؤية مستقبلية، للحالة التنظيمية الحالية المترهلة والعاجزة. يجمع هؤلاء الشباب الفتحاوي من الجنسين، رغم تنوعهم الفكري والثقافي، واختلاف مستوياتهم التعليمية وفئاتهم العمرية، بان حركة فتح الأجدر والأقدر علي قيادة الشعب الفلسطيني، تعاني أوضاع تنظيمية متردية بحاجة لاستنهاض، ويشخصون المشاكل والعوائق التي تواجهها حركتهم، والاستحقاقات المطلوب منها تقديمها، لتستطيع تجاوز أزماتها، ويخشون المستقبل، ويمارسون تحريض الذات علي الثورة الداخلية العلنية، لإصلاح الخلل القائم وتقويم الاعوجاج، ما لم يتم تدارك تلك المخاطر من قبل قيادتهم، وما استخدامهم تلك الوسيلة في التعبير عن رؤاهم التنظيمية، ونقدهم البناء لواقعهم، إلا دليل علي افتقارهم الإطار الجامع، من خلايا وحلقات وشعب ومناطق وأقاليم، المكان الطبيعي لما يتناولوه. اغلب القادة أعضاء مركزية وثوري حركة فتح، إن لم يكن جميعهم، لديهم حساب بالفيس بوك، ويطلعون بشكل مؤكد، علي اطروحات الغيورين، من الشباب والكادر في تلك الصفحات وغيرها، ويشعرون بحجم السخط والقلق، ويعون بان هؤلاء يمثلون عشرات الآلاف وأكثر، ممن لم تتوفر لهم فرصة المشاركة، بهذه الوسيلة لظروف خاصة بهم، إلا أنهم يتماثلون معهم وتتطابق رؤيتهم، وتشخيصهم لحالة حركتهم، فلماذا لا يتم العمل سريعا علي معالجة أوضاع الحركة، فليس من المعقول أن تعي القاعدة المخاطر أكثر من قيادتها، لذا أضع بعض المشاركات، في بعض تلك الصفحات كما هي، ليقراها المعنيون، ليكونوا علي قدر المسؤولية المناطة بهم، فهذه الصفحات متوفرة لتصفح الملايين. • سؤال منطقى كيف يمكن التغير للافضل بشكل عملى وليس على صفحات الفيس بوك شاركونا الراى ياشباب لتتحول الهموم والفضفضات الى واقع عملى س 1 أين نواب المنطقة الوسطى من الحراك والتفاعل مع الشباب ؟. س 2 هل لجيل الشباب الجديد نصيب في تشكيلات الأقاليم الجديدة لحركة فتح,أم ان الوجوه السابقة ستتربع ثانية على عرش المناصب؟؟ . س 3 هل سيأخذ بعين الاعتبار ذوو الكفاءات الشابة من أبناء حركة فتح في مرحلة البناء التنظيمي الجديد؟,أم أن الأمور تسير حسب المصالح والمعارف والأهواء فقط ؟. س 4 هل سيقبل الشباب بأن يهمشوا ؟ . س 5 هل الذين يعكفون على إعادة صياغة التنظيم وجوه مقبلوه على القاعدة ,أم هي سياسة الأمر الواقع ؟؟. أسئلة نريد الإجابة عليها يا من تعكفون على إعادة صياغة التنظيم . • من منطلق ايماننا بان فتح هى اقصر الطرق لتحرير فلسطين ..ومع حراككم المشكور للنهوض بالحركة فاننى اقترح مايلي وهو تشكيل لجان داخل البيت الفتحاوى تكون مهمتها مراقبة اخلاق ابناء الحركة ..ومحاسبة المنفلتين والمسئين لتكون صورة الفتح بهية بابنائها • يمسيكم بالخير انا بقول نسامح بعضنا ونسوى كل مشاكلنا اولا ثم تسود المحبه بيننا ثانيا ثم نذهب الى الانتخابات ثالثا والله الموفق عاشت فتح • سنعمل علي النهوض بحركتنا فتح واقعا وعملا ..وذلك بالالتزام بمبادئ واخلاق الحركة التى خطت من دماء الشهدا ء وكان الشرف للقادة العظام ان يصيغوها لذلك نناشد جميع القادة بالالتفات الي معاناة ابناء الحركة وتطلعاتهم بالنهوض والفتح باقية بنا لا بمن لايبالي • الاخوة الاحبة باختصار قيادتنا هنا على الفيس بوك وكنا قبل لانجد وسيلة للحوار معهم او لاتصلهم اصواتنا ولذا اقترح ولا ادرى هل تؤيدونى فى ذلك ان نضمهم هنا الى الحراك لتكون الصورة واضحة لهم ويروا باعينهم ماهى مطالبنا هذا هو الحوار المباشر ونحن نعمل فى العلن والامور واضحة ولا تراجع عن مطالبنا فى التغيير ...ذلك الذى يصب فى مصلحة التنظيم بشكل خاص والسلطة بشكل عام والخلاصة. يؤخذ بالافكار التى تبلورت وتحول الى مواد مكتوبة تراعى رؤانا نحو مستقبلنا السياسى ومعاناة الشباب من ما الم بهم من ظروف اضافة الى مشروع الاصلاح العام ؟ فلماذا لاتصبح حركة فتح صاحبة التاريخ العظيم حركة متجددة تواكب كل جديد لقد تبعثرت النصوص ولم نتعلم مما فعلته بنا الدروس

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل