المحتوى الرئيسى

أسرار جديدة عن حرب الأستزاف تكشفها يديعوت أحرونوت

06/03 17:06

واصلت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية عرضها لبعض الحقائق والأسرار التى تنشر لأول مرة عن حرب الأستنزاف وذكرت الصحيفة فى عددها الصادر صباح اليوم أنة خلال هذة المرحلة الدقيقة من تاريخ إسرائيل كانت تدار بعض المناقشات الشعبية التى طرحت سؤالا هاما"لماذا نحارب" بعدما أنتشرت حالة الرعب والفزع بين الإسرائيليين الذين أعتقدوا ان المعركة قد حسمت بعد الأنتصار النسبى الذى تحقق فى عام 1967 وأشارت الصحيفة إلى قيام شعبة القوة البشرية داخل الجيش الإسرائيلى عام 1970 بأجراء أستطلاع لقياس درجة معنويات الجنود الإسرائيليين فى سيناء خلال تلك  الفترة وأظهر الأستطلاع  عن معاناة معظم الجنود من حالة من الفزع والتوتر النفسى إيزاء القنابل والقذائف التى كانت تطلق عليهم يوميا وكان الجنود يودعون بعضهم بعبارات محبطة قبل الخروج للمهام القتالية مثل  "نلتقى فى النصب التذكارى" "وكم من الوقت سنعيش"وغيرها  . وخلال تلك الفترة واجهت جولد مائير مشاكل من الداخل تتعلق بخطابات الرفض والمعارضة التى كانت ترسل أليها وفى أحداها وصلها خطاب من طلاب المدارس الثانوية أعربوا خلالة عن رفضهم لهذة الحرب  وذلك بسبب رفضها السماح لزعيم الكونجرس الصهيونى "ناحوم جولدمان"بالأستجابة  لدعوه الرئيس عبد الناصر لعقد لقاء معه فى القاهرة وأصاب هذا الخطاب جولدا مائير بحالة من القلق الشديد نظرا لشعورها  بتزايد حدة عدم الثقة  من جانب جيل الشباب الإسرائيلى فى القيادة السياسية  مما ولد لديها شعورا بحدوث أنفصال بين الشباب الإسرائيلى الجديد الذى يرغب فى السلام وبين الكبار الذين يرفضون ذلك وهو ما اشار الية المقدم أحتياط أبراهام زوهار فى كتابة "جنود بين خط النار وخط الماء" الذى عرض فية المناقشات والبروتوكولات  التى كانت تدور أثناء  حرب الأستنزاف والذى أشار الى الحالة النفسية السيئة التى يمر بها الشباب الإسرائيلى نظرا لفقدان أصدقائهم وذويهم فى الحرب وترمل عدد كبير من السيدات وهن فى سن صغيرة بالأضافة الى إيمانهم الشديد بأن حرب 1948 كانت لها مايبررها فى حين أن حرب الأستنزاف لاجدوى منها ولن تفيد إسرائيل مستقبلا.فهم يعربون عن أستعدادهم للموت فى سبيل إسرائيل إذا كان لا يوجد أمل فى السلام ولكن بدا لهم بعد المبادرة المصرية أن إسرائيل لا تريد سوى الحرب . وتطرق عرض البروتوكولات الى سبب رفض جولدا مائيرلمبادرة عبد الناصر حيث قالت أن جميع محاولات الماضى للتوصل لتسوية مع العرب قد فشلت قبل ذلك لذلك لا جدوى من أضاعة الوقت 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل