المحتوى الرئيسى

القوات اليمنية تبدأ قصفا مدفعيا لمنازل زعماء القبائل المعارضة

06/03 17:05

فى رد سريع على القصف الذى تعرض له قصر الرئاسة اليمنية بصنعاء، والذى أسفر عن إصابة الرئيس اليمنى على عبد الله صالح، وتردد أنباء عن وفاته، بدأت القوات اليمنية قصفاً مدفعياً مكثفاً لمنازل زعماء القبائل التى تشكل نواة المعارضة اليمنية. جاء ذلك فى أعقاب تنظيم أنصار صالح مظاهرات حاشدة فى ميدان السبعين بعد أداء صلاة الجمعة، تحت اسم "جمعة الأمان"، معلنين تأييدهم للقوات اليمنية فى معاركها مع أنصار الشيخ صادق الأحمر، وقبائل حاشد، ومعتصمى محافظة "تعز". فى المقابل، نظم الثوار اليمنيون ما أسموه "جمعة الوفاء لتعز"، بشارع الستين فى صنعاء، وعدد من ميادين المدن والمحافظات اليمنية للمطالبة برحيل صالح. ووفق قناة "CNN" فإن القناصة التابعين للقوات اليمنية طوقوا المتظاهرين من أعلى مبانى ساحة التغيير بصنعاء، ولم ترد أنباء عن وجود إصابات حتى الآن.موضوعات متعلقة..رويترز: مقتل الرئيس اليمنى على عبد الله صالحمعارضون يمنيون لـ"اليوم السابع": صالح لم يمت وسيلقى كلمة اليوم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل