المحتوى الرئيسى
alaan TV

هآرتس: رئيس الموساد السابق يشعر بقلق حقيقي على وجود إسرائيل في سبتمبر

06/03 13:43

تل أبيب- وكالات:أعرب رئيس جهاز “الموساد” الإسرائيلي، المنتهية ولايته مائير دجان عن قلقه الشديد من شهر سبتمبر المقبل، لكن ليس كما يعتقد وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك من اندلاع مواجهات واسعة وزحف فلسطيني نحو القدس والمستوطنات، وإنما بسبب موقف القيادة الإسرائيلية غير المسئول في مواجهة هذا الموقف والذي سيحمل تهديدا حقيقيا على وجود إسرائيل.ونشر موقع صحيفة “هآرتس” عن رئيس “الموساد” السابق قوله في جامعة بارايلان في مدينة تل أبيب مساء الأربعاء الماضي، أنه تحدث بشكل يعبر عن طبيعة الموقف الراهن والذي يحمل بين طياته العديد من الأخطار في المرحلة القادمة، ولهذا خرجت الكلمات منه لتعبر عن الحقيقة التي يراها دجان.وأضاف الموقع إنه لايثق كثيرا في القيادة الإسرائيلية الحالية في قدرتها على تحمل الموقف وكيفية التعامل مع استحقاق سبتمبر المقبل، بعد توجه السلطة الفلسطينية إلى الأمم المتحدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 67.ويكمن الخطر الحقيقي الذي يقلق دجان ما ستتعرض له إسرائيل من ضغوطات وعزلة بعد سبتمبر، والذي سيدفع القيادة الحالية لاتخاذ قرارات غير مسئولة وفتح مواجهة عسكرية مع إيران، وهذا ما يعتبر بالنسبة له أكبر التهديدات التي قد تلحق بإسرائيل.واعتبر أن إسرائيل قد تواجه في هذه الحالة موقفا شبيها لما حدث في الأيام الأولى لحرب أكتوبر عام 73، خاصة وأنه يقدر أن نتائج اندلاع حرب واسعة مع إسرائيل في هذه المرحلة ستكون نتائجها كارثية على إسرائيل ويجب منع اندلاع هذه الحرب.واعتبر دجان أن الحل الوحيد أمام إسرائيل هو تبني خطة سياسية واضحة وعدم ترك الأمور للآخرين في فرض مواقف سياسية على إسرائيل، ومن خلال التعاون مع الدول العربية المحيطة يمكن التوصل إلى اتفاق ينهي الصراع مع الجانب الفلسطيني ويبقى موضوع حدود الدولة الفلسطينية خاضعا للمفاوضات.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل