المحتوى الرئيسى

شرف يشارك في القمة الإقتصادية بجنوب أفريقيا الأسبوع المقبل

06/03 17:43

القاهرة - أ ش أ - من المقرر أن يقوم الكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بزيارة لجنوب أفريقيا في الحادي عشر من الشهر الحالي لرئاسة وفد مصر في القمة الثانية لتجمعات منظمة الكوميسا ومنظمة السادك ( التي تربط دول منطقة جنوب القارة الأفريقية ) وتجمع شرق أفريقيا.وتهدف القمة الى اقرار مشروع إقامة منطقة تجارة حرة بين هذه التكتلات التي تضم 26 دولة إفريقية، بما يسهم في فتح آفاق جديدة للتعاون التجاري والصناعي، وإقامة مشروعات استثمارية مشتركة لتحقيق التنمية المستديمة لدول القارة الإفريقية.كما يبحث الدكتور عصام شرف مع جاكوب زوما رئيس جنوب أفريقيا وكبار المسئولين سبل دعم العلاقات الثنائية في مختلف المجالات خاصة فيما يتعلق بتوسيع التعاون الإقتصادي والتجاري والإستثماري والسياحي، وتربط مصر مصر بجنوب أفريقيا عدة اتفاقيات تشمل مجالات التجارة والملاحة البحرية وتشجيع وحماية الاستثمارات، وتعزيز التعاون بينهما في المجال الزراعي والتجاري والتعاون العلمي والسياحي والثقافي والخدمات الجوية.وتلعب كل من مصر وجنوب أفريقيا دورا مهما على مستوى القارة الأفريقية ، وقد انعكس ذلك فى مبادرة النيباد التى تهدف إلى تحقيق أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، والتنسيق بين المواقف من أجل مواجهة التحديات التى تهددها.كما حدد الرئيس السابق ثابو مبيكي سياسة بلاده تجاه مصر عندما أعلن أنه يجب علي جنوب أفريقيا أن تنهض بأفريقيا بمشاركة القوي الأفريقية الفاعلة مثل مصر.    وقد شهد العام الماضي عقد قمة بين البلدين في القاهرة ردا على القمة التي استضافتها بريتوريا عام 2008، حيث تم الإتفاق على التعاون في معالجة القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك خاصة في السودان والصومال ومجموعة من القضايا الإفريقية المتعلقة بحل النزاعات وتحقيق الاستقرار في القارة الإفريقية?،? ودعم عملية التنمية فيها ودفع المشروعات المشتركة التي تهدف الي تحسين البنية الأساسية وتشجيع التجارة والاستثمار .وتناولت المباحثات في القمتين سبل توسيع نطاق التعاون في جميع المجالات خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية حيث تتمتع مصر وجنوب إفريقيا بأكبر اقتصاد في القارة الإفريقية، وتم توقيع عدد من مذكرات التفاهم الستة البلدين، كما تم بحث الإستفادة من خبرات جنوب إفريقيا في مجال التعدين والذهب بصفة عامة، وفي استخراج وتسويق الذهب من منطقة جبل السكري بصفة خاصة .وتم أيضا بحث سبل مواجهة أزمة الغذاء التي تعانيها كثير من الشعوب الإفريقية، وأسفرت المباحثات عن نقلة نوعية في العلاقات الثنائية خاصة فيما يتعلق بدعم حركة التجارة والاستثمار وإصلاح الأمم المتحدة وضرورة ان يكون للقارة الفريقية مقعد دائم بمجلس الأمن الدولي.هدفت القمتان الى إرساء إطار للتشاور والتنسيق بين دولتين كبيرتين علي المستوى الإقليمي والدولي يمكنهما القيام بدور في تعزيز العمل الإفريقي المشترك ، مما يصب في خدمة مصالح شعوب البلدين والقارة الإفريقية .كما أعطت زخما حقيقيا لتفعيل التعاون وتنفيذ الاتفاقيات التي تم توقيعها من خلال أعمال اللجنة المشتركة بين مصر وجنوب إفريقيا والتي تم تشكيلها عام 94 وبعد عام واحد من القضاء علي النظام العنصري في جنوب إفريقيا.   وفى اكتوبر من العام الماضي التقى وزير الكهرباء والطاقة الدكتور حسن يونس بوزيرة الطاقة بجنوب افريقيا اليزابيث ديبو بيترز، تم خلال اللقاء الاتفاق على دعم وتعزيز التعاون بين البلدين من خلال تبادل الخبرات فى العديد من المجالات ومن بينها تخطيط وتصميم وانشاء محطات توليد الكهرباء من الطاقة التقليدية أو المتجددة ، كما بحث الجانبان سبل تبادل الخبرات فى مجال تحسين كفاءة الطاقة والطاقات المتجددة من شمس ورياح وغير ذلك وتنمية القدرات البشرية.وبخصوص العمل المؤسسى المشترك بين الجانبين توجد اللجنة الوزارية المشتركة برئاسة وزيرا الخارجية فى البلدين والتى تجتمع بصفة سنوية بالتناوب فى إحدى البلدين . وقد إجتمعت العام الماضى بالقاهرة .. وقد تم التوقيع على العديد من الإتفاقيات بين البلدين فى كثير من المجالات السياسية والإقتصادية والثقافية والسياسية.وفيما يتعلق بالعلاقات الإقتصادية ترتبط مصر وجنوب افريقيا بعدد من الاتفاقيات الاقتصادية التي تشمل مجالات التجارة والملاحة البحرية وتشجيع وحماية الاستثمارات، وتعزيز التعاون بين البلدين في المجال الزراعي والتجاري ومجالات التعاون العلمي والسياحي والثقافي والخدمات الجوية .وتعد مصر ثالث أكبر شريك تجاري في شمال أفريقيا مع جنوب أفريقيا فقد بلغ حجم الصادرات المصرية الى جنوب إفريقيا 80.19 مليون دولار بينما بلغت الواردات المصرية من جنوب إفريقيا 41.43 مليون دولار فى الفترة من يناير الى مارس 2010 ، بينما بلغت قيمة الصادرات عام 2009 الى 08.29 مليون دولار وقيمة الواردات 67.135 مليون دولار عام 2009 .وتم الإتفاق خلال منتدى الأعمال المصرى الجنوب أفريقى والذى نظمته وزارة التجارة والصناعة والاتحاد العام للغرف التجارية بالتعاون مع وزارة التجارة بجنوب أفريقيا بالقاهرة أواخر العام الماضي بحضور الرئيس جاكوب زوما رئيس جمهورية جنوب أفريقيا وأكثر من 500 من رجال الأعمال من الجانبين ،على بحث إنشاء منطقة تجارة حرة بين البلدين وتوحيد التجمعات الاقتصادية الإفريقية الثلاثة "الكوميسا- السادك  وإيكواس لشرق أفريقيا" فى تجمع واحد.    وفى أكتوبر من العام الماضي وقعت حكومتا مصر وجنوب أفريقيا اتفاقية تستهدف دعم التعاون فى مجالات البترول والغاز بين البلدين، كما تستهدف الاتفاقية تأسيس ودعم الشراكات فى مجالات صناعة البترول والغاز بين الشركات العاملة فى البلدين، بالإضافة إلى بحث أوجه التعاون فى مجالات الإنتاج وتنمية الاكتشافات البترولية والغازية، كما تم الإتفاق على أن تقوم مصر بإرسال عدد من المهندسين والأطباء والمدرسين الى جنوب أفريقيا وجارى تفعيل هذا التعاون .وتتمثل أهم الصادرات المصرية لجنوب إفريقيا أجهزة التكييف ومستحضرات الامونيا وورق التواليت والفاكهة الطازجة والخضروات المجففة وجوز الهند والسجاد اليدوي، بينما تتمثل أهم الواردات في السيارات والتبغ والحديد والصلب وقطع غيار السيارات والأسمدة .كما ترتبط مصر وجنوب افريقيا بعلاقات ثقافية ودينية وطيدة ، ويأتى الأزهر الشريف في مقدمة المؤسسات التى سارعت بتقديم خدماتها المتميزة لجنوب أفريقيا في مجال تعليم اللغة العربية وتعاليم الإسلام الحنيف وصحيح الدين سواء من خلال مبعوثيه أو من خلال معاهد التعليم الابتدائية الأزهرية في كل من مدينتي دربن وكيب تاون.وتوجد بعثة أزهرية كبيرة فى جنوب أفريقيا يصل عددها 20 موفدا ، تدير عدد من المساجد الموزعة على جنوب أفريقيا ، بالإضافة الى وجود كنيسة بجوهانسبرج ودير قبطى تحت الإنشاء، كما يبلغ عدد السائحين الوافدين من جنوب أفريقيا الى مصر حوالى 15 الف سائح سنويا.وكان الدكتور سمير الصياد وزيرالصناعة والتجارة الخارجية قد شارك مؤخرا في الاجتماع الوزاري الثاني لمجلس التكتلات الثلاثة التحضيري، الذي عقد بالعاصمة الزامبية لوساكا حيث تم بحث الأسس والمبادئ التي سوف يتم علي أساسها التفاوض لإقامة منطقة التجارة الحرة للتجمعات الثلاثة، وكذا وضع "خارطة طريق" بتوقيتات التفاوض، وتعزيز التكامل الاقتصادي المشترك بين الدول أعضاء التكتلات، وذلك تمهيدا لإعداد المقترح النهائي للعرض علي رؤساء الدول خلال اجتماع القمة المقبل بجنوب إفريقيا.اقرأ أيضًا:شرف في روما الخميس للاحتفال بعيد إيطاليا القومي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل