المحتوى الرئيسى

محللون: السعودية تساعد حلفاءها لمواجهة ايران والانتفاضات العربية

06/03 11:58

الكويت/الرياض (رويترز) - يرى محللون ان السعودية تستخدم نفوذها السياسي وثروتها الهائلة لاستقطاب الحلفاء بالمنطقة الى جبهة موحدة لمواجهة ما تعتبره تهديدا من ايران وحالة الغضب الشعبي التي تجتاح العالم العربي ضد الزعماء الشموليين. وانزعج الحكام السعوديون من تغير السياسة الامريكية وموقفها من الاطاحة بالرئيس المصري السابق حسني مبارك حليف الولايات المتحدة لزمن طويل فضلا عن الاحتجاجات التي تشهدها البحرين وسلطنة عمان واليمن في الفناء الخلفي للمملكة. وتقول الباحثة والكاتبة السعودية المقيمة في لندن مضاوي الرشيد "السعودية تستخدم فائض ميزانيتها لاسكات الثورات او تشكيل نتائجها." ووعدت الرياض بتقديم مساعدات لمصر قيمتها اربعة مليارات دولار مما يساعد المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير البلاد ويكافح للتعامل مع الاثار الاقتصادية للاحتجاجات التي أطاحت بمبارك. كما قدمت مساهمة كبيرة في منحة قيمتها 20 مليار دولار للبحرين وعمان لاقامة مشاريع توفر فرص عمل. وتشارك السعودية الولايات المتحدة في مخاوفها من أن ايران تريد امتلاك أسلحة نووية وقد سعت جاهدة للتكيف مع تصاعد النفوذ الايراني الاقليمي منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق عام 2003 والذي أدى الى تشكيل حكومة يقودها الشيعة في بغداد. كما أنها قلقة ايضا من الاحتجاجات الشعبية. وقال المحلل السياسي السعودي خالد الدخيل "المملكة قلقة جدا من الموجة الثورية. انها لا تريد أن تصل الموجة الى شواطيء الخليج." ويبحث مجلس التعاون الخليجي الذي تقوده السعودية ويضم في عضويته ست دول خليجية منتجة للنفط السماح للاردن والمغرب بالانضمام اليه مما يضيف مملكتين أخريين للتكتل الذي يضم السعودية والبحرين والكويت وعمان وقطر والامارات العربية المتحدة. ويقول محللون ان الدافع وراء دعوة الدولتين غير الخليجيتين وغير المنتجتين للنفط هو الاحتياجات الدفاعية وليس المنطق الجغرافي او الاقتصادي. ويحتاج مجلس التعاون الخليجي الذي أرسل قوات الى البحرين في مارس اذار للمساعدة في اخماد الاحتجاجات التي نظمتها الاغلبية الشيعية هناك الى مزيد من القوة لصد ما يعتبره تهديدات عسكرية وأمنية من ايران.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 3 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل