المحتوى الرئيسى

ميسي يقلل من أهمية محاولة اعتداء تعرض لها في روساريو

06/03 14:45

دبي - العربية.نت قلل ليونيل ميسي، مهاجم منتخب الأرجنتتين الأول لكرة القدم، من أهمية حادث حاول شخص خلاله توجيه لكمة له خارج مطعم في مدينة روساريو مسقط رأسه، يوم الخميس 2-6-2011. وقال ميسي للصحفيين بعد أن حاول شاب مقنع لكمه "لم يتمكن حتى من لمسي". وأضاف متحدثاً لصحيفة "أولي" الرياضية من روساريو التي تبعد 300 كيلومتراً إلى الشمال من بوينس أيرس "لم أشعر بأي شيء وأدركت ما حدث بعد الجلبة.. لم يكن في الأمر شيء". وغادر ميسي (23 عاماً)، الذي يقضي عطلة بعد موسم آخر رائع قاد خلاله برشلونة للفوز بدوري أبطال أوروبا، المطعم مع أصدقائه ليحيط به أشخاص يطلبون توقيعه، وفقاً لوكالة رويترز للأنباء. وقالت وسائل إعلام أرجنتينية غطت الحادث بشكل كثيف أن المهاجم كان أحد مشجعي فريق روساريو سنترال، وهو الغريم التقليدي لنيويلز أولد بويز الذي قضى فيه ميسي سنواته الأولى مع كرة القدم، قبل انتقاله إلى برشلونة منذ عشر سنوات. وقالت شاهدة عيان تدعى كارولينا لمحطة "سي 5 إن" التلفزيونية "كنا نلتقط صوراً ورأينا التصرف. لم يرد ميسي بتصرف حاد.. سار مبتعداً عن المكان واستقل السيارة". وسينضم ميسي لتشكيلة منتخب الأرجنتين الذي يدربه سيرجيو باتيستا في الثامن من يونيو/حزيران لبدء معسكر تدريبي استعداداً لكأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) التي تنظمها الأرجنتين الشهر المقبل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل