المحتوى الرئيسى

مبارك يعاني من انخفاض ضغط الدم ولا صحة لدخوله مرحلة الاحتضار

06/03 00:10

حسما للشائعات والتقارير الإعلامية المثيرة‏,‏ أعلن الدكتور عادل العدوي مساعد وزير الصحة للطب العلاجي أنه لا صحة لما يتردد عن دخول الرئيس السابق حسني مبارك مرحلة الاحتضار. وقال إن وظائف جسم مبارك الحيوية جيدة, بما في ذلك الكلي. كما نفي وجوده بغرفة العناية المركزة في مستشفي شرم الشيخ, مشيرا إلي أنه يقيم حاليا في الغرفة العادية المحددة له. وصرح مصدر طبي في المستشفي بأن الرئيس السابق مازال يعاني انخفاضا حادا في ضغط الدم, وقصورا في الدورة الدموية للمخ. وكانت حالة من التوتر والحزن العميق قد تملكت مبارك بعد علمه بضرورة مثوله بنفسه أمام القاضي خلال المحاكمة التي تبدأ جلساتها بالقاهرة في الثالث من أغسطس المقبل, ووجه النائب العام تهمة قتل متظاهري الثورة إلي الرئيس السابق, فضلا عن تهم فساد مالية عديدة أخري. ويحاكم في القضية نفسها علاء وجمال نجلا مبارك وصديقه حسين سالم رجل الأعمال الهارب. وصرح فريد الديب محامي مبارك ونجليه بأنه سوف يسلم جهاز الكسب غير المشروع بعد غد مستندات وصفها بأنها حاسمة, وتتعلق بالذمة المالية للشقيقين. وأوضح أن المستندات تتعلق بحسابين مصرفيين في سويسرا, وحسابات جمال مبارك في الفترة من1992 إلي.2000 وقال الديب إن جمال عمل خلال تلك الفترة مستشارا ماليا لرجال أعمال عرب ليست لديهم استثمارات في مصر. وعلي صعيد آخر, أثبت التفتيش المفاجئ والدقيق للزنازين والعنابر الخاصة برموز النظام السابق في سجن مزرعة طرة عدم وجود أي ممنوعات داخل الزنازين أو أي متعلقات شخصية تخالف اللوائح المطبقة في السجون المصرية. وكانت لجنة موسعة من أعضاء النيابة العامة قد قامت بزيارة مفاجئة لسجن المزرعة أمس. وشمل التفتيش أيضا زنازين رموز النظام السابق الذين صدرت ضدهم أحكام قضائية بالفعل, وليس غرف الحبس الاحتياطي فحسب. وسجلت اللجنة ـ خلال التفتيش ـ طلبا من عدة مسئولين سابقين بالسجن لتركيب كابينة تليفون حتي يتمكنوا من الاتصال بأسرهم. وتمنع لوائح السجون وجود تليفونات محمولة مع النزلاء والمحبوسين احتياطيا., نفي الدكتور عادل عدوي مساعد وزير الصحة للطب العلاجي ان يكون الرئيس السابق حسني مبارك قد قام بزيارته طبيب كلي مشهور مؤكدا ان وظائف الكلي للرئيس السابق اثبتت التحاليل انها طبيعية كما انه لم يقم بالكشف عليه طبيب كلي من قبل المستشفي, مؤكدا انه لم يقم بزيارته سوي اللجنة الطبية الشرعية التي حضرت لتقييم حالته الصحية ووضعت تقريرها. وأضاف انه لاتوجد علامات ظاهرة علي صحة الرئيس السابق تشير إلي انه يحتضر كما انه لايزال علاجه تتم في حجرته العادية بالمستشفي وكل مايعاني منه هو حالة اكتئاب شديدة وعدم رغبته في تناول الطعام ووهن يمنعه من المتحرك بمفرده ويحتاج إلي مساعدة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل