المحتوى الرئيسى

ثوار ليبيا: لسنا فى حاجة للاستعانة بمرتزقة وجيشنا تجاوز 70 ألف مقاتل

06/03 15:43

نفى مصدر مسئول بالمجلس الانتقالى الليبى، ما تردد من أنباء عن استعانة المجلس والثوار بالمرتمزقة فى القتال ضد قوات القذافى، واستنكر بشدة هذه الأنباء، مؤكدا أن الثوار لا يوجد لديهم مشكلة فى الأفراد، حتى يستعينوا بالمرتزقة، ولا يملكون الأموال التى يدفعونها لهم. وأضاف المسؤل – الذى رفض ذكر اسمه- فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، أن تعداد الجيش التابع للثوار بلغ 70 ألف مقاتل فى المنطقة الشرقية وحدها، معتبرًا أن ذلك أكبر دليل على عدم حاجاتهم إلى أفراد للقتال، مشيرا إلى أن المشكلة التى يواجهها الثوار فقط تتمثل فى إمدادهم بالسلاح، وأوضح أنه إذا توفر السلاح للثوار لتمكنوا من دخول طرابلس منذ فترة طويلة. فى سياق آخر أكد المصدر أن معارك عنيفة دارت أمس بين الثوار وكتائب القذفى فى قلب العاصمة طرابلس إلى جانب استمرار المظاهرات ضد القذافى حتى أمس فى منطقة سوق الجمعة وفلشوم، لافتا إلى أن هناك تطورا نوعياً كبيرًا تشهده مدينة طرابلس حاليا فى صالح الثوار. ميدانيا أكد المصدر أن الثوار تمكنوا من السيطرة على عدد كبير من مدن الجبل الغربى، لافتا إلى أن الثوار حاليا يبعدون بمسافة 70 كم فقط عن العاصمة طرابلس. كما أشار إلى أن الثوار فى طريقهم إلى السيطرة على مدينة الزاوية بعد فرض سيطرتهم تمامًا على مصراتة. فيما استمرت الغارات التى يشنها حلف الناتو على العاصمة طرابلس، حيث دوت عدة انفجارات، أمس، فى العاصمة الليبية وسمعت أربعة انفجارات فى وسط العاصمة أعقبتها انفجارات أخرى بعد 15 دقيقة. وعن المبادرة الروسية التى أعلن عنها الرئيس الروسى ديمترى مدفيديف، لإنهاء النزاع فى ليبيا أكد المصدر أن المجلس موقفه واضح من كافة المبادرات وهو رحيل القذافى عن السلطة أولا، وأضاف أنه بغض النظر عن أى مبادرات فإن نظام القذافى على وشط الانهيار خلال ساعات وليس حتى أيام. على جانب آخر وفى موقف لافت قامت قطر بطرد الليبية إيمان العبيدى التى اتهمت جنود العقيد معمر القذافى باغتصابها، وأعلن مسئول أمريكى وآخر فى الأمم المتحدة أن قطر قامت بترحيلها على متن طائرة عسكرية إلى بنغازى، وقال ممثل المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة فى واشنطن فنسنت كوشيتيل فى تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية إن العبيدى "تم ترحيلها على متن طائرة عسكرية قطرية" خلال النهار وهى الآن فى فندق فى بنغازى، معقل الثوار فى شرق البلاد. وقبيل ترحيلها قالت العبيدى إنها تعرضت للضرب فى قطر وتم تقييدها بالأصفاد، ثم أجبرت على الصعود إلى الطائرة، وأضافت أنه تمت مصادرة كل شىء منها ومن والديها، بما فى ذلك الهواتف الخلوية والكمبيوتر المحمول وبعض الأموال. وكانت العبيدى تنتظر الحصول على وضعية لاجئة، وأعدت مفوضية اللاجئين الدولية الأوراق لنقلها من قطر من أجل أن تبدأ حياة جديدة، غير أن السلطات القطرية أخذتها مع والديها من الفندق فى الدوحة وأجبروهم على الصعود إلى طائرة عسكرية وغادرت قطر الخميس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل