المحتوى الرئيسى

الصحافة الإسرائيلية: أمريكا تدعم تل أبيب بـ 400 مليون دولار لنشر أنظمة دفاعية جديدة.. بيريز: صواريخ إيران تهدد مصر والسعودية وليست إسرائيل وحدها

06/03 11:10

الإذاعة العامة الإسرائيليةبيريز: صواريخ إيران تهدد مصر والسعودية وليست إسرائيل وحدها زعم الرئيس الإسرائيلى "شيمون بيريز" أن الصواريخ الإيرانية لا تهدد أمن إسرائيل فقط بل جميع دول الشرق الأوسط وعلى رأسها مصر والسعودية. وأكد بيريز الذى يزور إيطاليا حاليا على وجوب إقامة منظومة دفاعية دولية للتعامل مع التهديد الصاروخى الإيرانى، مضيفا أن هذه المهمة تقع على عاتق الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسى ودول المنطقة كلها. وأشارت الإذاعة العامة الإسرائيلية إلى أنه يجرى فى روما عرض عسكرى ضمن الاحتفالات التى تنظمها ايطاليا بمناسبة مرور 150 عاما على توحيدها، ويشارك فيها أكثر من 40 زعيم دولة سيشاركون فى هذه الاحتفالات من ضمنهم الرئيس الإسرائيلى الذى سيستغل زيارته لروما لعقد لقاءات مع عدد من الزعماء هناك. وأوضحت الإذاعة العبرية أن بيريز يسعى الى تعميق العلاقات السياسية بين إسرائيل وايطاليا، كما سيبحث مع المسئولين الإيطاليين الملف النووى الإيرانى ونية الجانب الفلسطينى الحصول على اعتراف الأمم المتحدة بدولة فلسطينية مستقلة. صحيفة يديعوت أحرانوتمتطرفون يهود يسبون النبى "محمد" فى مظاهرات ضخمة بشوارع القدس.. مرددين: "اذبحوا العرب.. الموت للمسلمين.. واحرقوا بلادهم" نظم مئات المتطرفين من نشطاء اليمين المتطرف الإسرائيلى والمستوطنين اليهود مظاهرات ضخمة بشوارع البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة احتفالا بذكرى احتلال المدينة المقدسة عام 1967، حيث هتف المتطرفون اليهود بشعرات مسيئة للنبى "محمد" - صلى الله عليه وسلم- وسبوا الدين الإسلامى والمسلمين ولوحوا بالأعلام الإسرائيلية فى وجه كاميرات القنوات الفضائية الإسرائيلية التى كانت تغطى الحدث صباح اليوم. وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية والقناة العاشرة بالتلفزيون الإسرائيلى بالإضافة لعدد من القنوات الإخبارية الأخرى والمواقع الإلكترونية للصحف العبرية أن المتطرفون اليهود خرجوا فى صفوف منظمة بعرض الشارع الرئيسى بالقدس انطلاقا من قبر "شيمون" مرورا بحى "الشيخ جراح" الذى يسكنه أغلبية عربية وصولا إلى حائط البراق بالمسجد الأقصى. وهتف المتطرفون اليهود خلال المظاهرة بشعارات مسيئة للعرب والمسلمين منها "اذبحوا العرب".. "محمد مات".. و"احرقوا أحياء العرب وبلادهم". ورافقت قوات مكثفة من الشرطة الإسرائيلية وقوات حرس الحدود بالجيش الإسرائيلى المظاهرة دون أن يحركوا ساكنا تجاه استفزازات المستوطنين للسكان العرب، وبعد ذلك تبادل أهالى حى الشيخ جراح الشتائم وقذف الحجارة كما رفعوا الأعلام الفلسطينية فوق منازلهم، وقد تدخلت الشرطة واعتقلت العشرات من العرب. وعندما وصلت المظاهرة إلى "باب العامود" أحد أكثر الأماكن توترا حاول المتطرفين اليهود دخول السوق الإسلامى وهم يهتفون "محمد مات..الموت للعرب"، ورفع أحد المشاركين شعارا كتب عليه "كهانا صدق" – فى إشارة إلى الحاخام الأمريكى اليهودى المتطرف مائير كاهانا- إلا أن الأهالى من عرب 48 تصدوا لهم بالحجارة. أمريكا تدعم تل أبيب بـ 400 مليون دولار لنشر صواريخ "البتريوت" ونظام "القبة الحديدية" و"العصا السحرية" وتطوير صاروخ "حيتس 3" بالرغم من أزمتها الاقتصادية صادقت الولايات المتحدة الأمريكية على تحويل مبلغ 235.7 مليون دولار لصالح إسرائيل، من أجل تطوير نظام "العصا السحرية" أو ما يعرف إسرائيليا بـ "مقلاع داود" ضد الصواريخ متوسطة المدى، وتطوير نظام صاروخ "حيتس 3"، بالإضافة إلى تطوير أنظمة "الباتريوت" الدفاعية لاعتراض الصواريخ بعيدة المدى بالفضاء الخارجى. وذكرت صحيفة "يديعوت أحرانوت" الإسرائيلية اليوم ،الخميس، أنه على الرغم من الأزمة الاقتصادية التى تعصف بالولايات المتحدة الأمريكية، إلا أنها مستمرة فى تقديم المساعدات لإسرائيل لتعزيز أمنها بالمنطقة، من خلال تقديم المنح المالية لتطوير الأنظمة الدفاعية الإسرائيلية ضد الصواريخ الجوية والفضائية المعادية لأمنها. وأضافت الصحيفة العبرية أن اللجنة الفرعية لمخصصات الدفاع بالكونجرس الأمريكى صادقت على منح إسرائيل مبلغ 235.7 مليون دولار لتطوير نظام "العصا السحرية" ضد الصواريخ متوسطة المدى، وتطوير النظام الصاروخى "حيتس3"، وأيضاً دعم نصب بطاريات صواريخ إضافية لنظام "حيتس3"، بالإضافة إلى تطوير الأنظمة الدفاعية خارج الغلاف الجوى، والتى من المفترض أن تواجه تهديد الصواريخ البالستية المنطلقة من إيران. وأشارت يديعوت إلى أن المبلغ الذى سوف تخصصه حكومة الرئيس الأمريكى "باراك أوباما" للمساهمة فى الدفاع عن سماء إسرائيل، سينظم لمبلغ 205 مليون دولار والتى خصصته الحكومة الأمريكية كتمويل إضافى لشراء نظام القبة الحديدية للدفاع عن أمن إسرائيل أمام الصواريخ قصيرة المدى. وأوضحت الصحيفة أن الإجمالى المخصص من جانب الولايات المتحدة هذا العام هو مبلغ غير مسبوق، يقدر بحوالى 400 مليون دولار لتطوير نظام الدفاع الإسرائيلى أمام الصواريخ مختلفة المدى، إلى جانب المساعدات الأمريكية الجارية والتى بلغت قيمتها 3 مليار دولار. وأوضحت يديعوت أحرانوت أنه منذ عام2007 نقلت الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من مليار دولار لدعم خطة الدفاع عن إسرائيل أمام الصواريخ والتى تعتزم الأولى الانتفاع من ثمارها. وفى سياق أخر، ذكرت الصحيفة فى تقرير أخر لها أن كوريا الجنوبية تبدى اهتماما بشراء منظومة "القبة الحديدية" من إسرائيل على خلفية الحوادث الأخيرة التى وقعت فى منطقة الحدود بين الكوريتين. وأوضحت يديعوت أن مسئولا أمنيا كوريا جنوبيا زار إسرائيل خلال الأيام الأخيرة لمناقشة الموضوع.صحيفة معاريفداجان فى أول تصريحات له بعد تركه الموساد يحذر تل أبيب من مهاجمة طهران لأنها ستجر المنطقة لحرب إقليمية ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية فى صدر صفحتها الأولى اليوم، الخميس، تصريحات رئيس جهاز الموساد الإسرائيلى السابق "مائير داجان" الذى كشف فيها عن موقفه من المسائل الرئيسية التى تواجهها إسرائيل حاليا بعد مرور اقل من نصف عام على إنهائه إشغال مهام منصبه. وكشف داجان عن مواقفه بصورة غير مسبوقة فى كلمة ألقاها مساء أمس بجامعة "تل أبيب"، حيث تطرق فى بداية كلمته للمشروع النووى الإيرانى، قائلا "إن طريقة التعامل مع التهديد الإيرانى يجب دراستها جيدا باستخدام أى وسيلة ما عدا الحرب"، مضيفا أن على إسرائيل اللجوء الى الوسيلة الحربية فى حال تعرضها لهجوم فإنها ستكون مضطرة للدفاع عن نفسها وفى حال أصبحت المواجهة أمرا لا مفر منه. وقال رئيس الموساد السابق إن على إسرائيل أن تعى تداعيات مهاجمة إيران ومن بينها خوض حرب إقليمية ضخمة، ووصى رئيس الوزراء الإسرائيلى "بنيامين نتانياهو" بعدم اتخاذ قرار بضرب إيران لانه من الأهمية بمكان دراسة جميع الخيارات المتوفرة دون اللجوء مباشرة الى الخيار العسكرى. وعن "حزب الله" قال داجان إن صواريخ الحزب تطال جميع الأراضى الإسرائيلية، متوقعا ألا يفرق حزب الله بين الأهداف المدنية والعسكرية. وفيما يتعلق بالعملية التفاوضية بين إسرائيل والفلسطينيين أوضح داجان أن على تل أبيب القيام بمبادرة من منطلق الاعتناء بمصالحها وضمان وجودها، مشيرا الى أهمية وضع الكرة فى ملعب الجار ليواجه هو المسائل. ودعا داجان تل أبيب لتبنى المبادرة السعودية التى تنص على حصول إسرائيل على تطبيع كامل مع الدول العربية مقابل الانسحاب بشكل كامل إلى حدود 67 بما فى ذلك القدس الشرقية وقيام دولة فلسطينية مستقلة وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين. وعن قضية الجندى الإسرائيلى الأسير لدى حركة حماس "جلعاد شاليط" قال رئيس جهاز الموساد الاسرائيلى السابق انه يعارض الخط المتبع للإفراج عنه مع انه لا يعارض فى عقد أى صفقة، معيدا إلى الأذهان بأن 231 إسرائيليا قتلوا بعد تنفيذ صفقة "تننباوم" التى تم بموجبها الإفراج عن مقومين فلسطينيين.صحيفة هاآرتسإسرائيل تقرر إخلاء 30 ألفا من بدو النقب العرب من منازلهم قررت الحكومة الإسرائيلية إخلاء أكثر من 30 ألفا من سكان القرى البدوية العربية غير المعترف بها فى النقب، ونقلهم إلى المجالس البدوية الموجودة قبل مدن "رهط" و"الكسينة" و"جورة". وذكرت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية أن الحكومة ستنقل حوالى 40 % من أصل 71 ألف من سكان القرى البدوية غير المعترف بها فى النقب، وأنه حسب الخطة فسيتم تعويض سكان القرى المخلاة بمبالغ مالية وقطع أراضى بديلة، وذلك فى إطار الخطة الجديدة لتطبيق توصيات تقرير "جولدبرج" لتنظيم السكان البدوى فى بصحراء النقب. وأوضحت الصحيفة العبرية أنه سيتم طرح هذا الموضوع للمصادقة عليه من قبل الحكومة الإسرائيلية فى الأسابيع المقبلة، حيث تبالغ تكلفة المشروع نحو 8 مليارات شيكل. وقال "إيال جاباى" مدير ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلى "إن هذا الوضع يجب ألا يستمر طويلا، وهذا الموضوع يشتد من عام لآخر لأن عدد البدو يتضاعف كل 15 عاما". الجدير بالذكر أنه يقيم حاليا نحو 191 ألف بدوى فى النقب، ومن بينهم نحو 120 ألفا يقيمون بقرى معترف بها.التلفزيون الإسرائيلى: كلينتون رفضت لقاء ليبرمان فى باريس ذكرت "القناة العاشرة" بالتلفزيون الإسرائيلى أن وزيرة الخارجية الأمريكية "هيلارى كلينتون" رفضت لقاء وزير الخارجية الإسرائيلى "أفيجادور ليبرمان" على هامش مؤتمر منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية الدولى OECD فى العاصمة الفرنسية باريس. وقالت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية التى نقلت تقرير القناة العاشرة أنه لم يكن هناك تنسيق مسبق لعقد مثل هذا اللقاء، ولكن كانت هناك اتصالات خلال انعقاد المؤتمر من أجل تنظيم اللقاء، وقد اتفق الجانبان على عقد لقاء ولكن كلينتون أعلنت أنه لن يكون هناك لقاء مع ليبرمان فى اللحظات الأخيرة. وأشارت القناة الإسرائيلية إلى أن السبب وراء إلغاء اللقاء هو التوجه السياسى الذى تتخذه كلينتون تجاه الحكومة الإسرائيلية وذلك فى ضوء شعورها بالإحباط من الجمود فى العملية السياسية مع الفلسطينيين، الذى تنسبه فى الأساس لحكومة "بنيامين نتانياهو" رئيس الوزراء. الجدير بالذكر أن ليبرمان لم يلتق بكلينتون منذ تسلم مهام منصبه كوزير للخارجية، والسبب الرئيس فى ذلك هو مواقفه المتصلبة بخصوص المفاوضات مع الفلسطينيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل