المحتوى الرئيسى

بلاتر يرفض اتهام الفيفا بالفساد ويطالب بإعطاء مهلة للجنة الأخلاق

06/03 16:41

جنيف - (وكالة الانباء الاسبانية): رفض السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اتهامات الفساد الموجهه للمؤسسة الكروية مطالبا بإعطاء مهلة للجنة الأخلاق التي تحقق في تورط مسئولين في قضايا رشى.وقال بلاتر في تصريحات لصحيفة "تاجز أنتسايجر" السويسرية "الفيفا ليس فاسدا لا يمكننا أن نقول هذا بشكل عام". معترفا في الوفت نفسه بأن مركب الفيفا تأرجح وسط "المياه المتلاطمة" ولكن عادت لطبيعتها.وتجنب بلاتر الرد على سؤال يتعلق بقيام محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التوجه للكاريبي ومعه مليون دولار لشراء أصوات لانتخابه رئيسا للفيفا قائلا: "لا أعرف إذا تم التحقق من هذا الأمر أم لا".وقررت لجنة الأخلاق التابعة للفيفا الأسبوع الماضي وقف محمد بن همام ورئيس اتحاد الكونكاكاف الترينيدادي جاك وارنر مؤقتا لحين انتهاء التحقيقات في تورطهما في قضايا تتعلق بالفساد والرشوة، بينما برأت بلاتر من أي تهمة.وكان الفيفا فتح تحقيقا في ادعاءات تقدم بها عضو اللجنة التنفيذية، الأمريكي تشاك بلازر، حول تورط بن همام ووارنر في تقديم رشى خلال اجتماع مع كبار مسئولي كرة القدم بمنطقة الكاريبى في ترينيداد يومي 10 و11 مايو الجاري، مقابل منح أصواتهم لبن همام في انتخابات رئاسة الفيفا التي كان سيتنافس فيها مع بلاتر قبل أن يسحب ترشيحه.وأكد بلاتر أنه تعرض "للطمات قوية" ألمته "داخليا" أثناء إعادة انتخابه رئيسا للفيفا ولكنه لم يذكر إنجلترا التي طالبت بتأجيل انتخابات الرئاسية بالفيفا.من ناحية أخرى اعترف رئيس الفيفا بأن اختيار مقرين للاستضافة كأس العالم يعد خطئا ولن يحدث في المستقبل كما أن اختيار المقرات سيكون من اختصاص مجلس الفيفا الذي يضم 208 أعضاء وليس اللجنة التنفيذية التي تضم 24 فردا وتقلص عددها الى 22 عضوا عند اختيار روسيا وقطر لاستضافة كأس العالم في 2018 و2022 على الترتيب في ديسمبر الماضي.وسبب تقلص العدد هو ايقاف اثنين من أعضاء اللجنة بسبب اتهامات تتعلق بالفساد.وأدى قرار الإعلان عن استضافة بلد ضيافة الموندياليين جدلا كبيرا خاصة حول مدى نزاهة فوز قطر بمونديال 2022.انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوكتابع أخبار ياللاكورة على تويتر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل