المحتوى الرئيسى

غارة جوية تقصف كنيسة مصرية بليبيا.. ولا إصابات

06/03 00:17

طرابلس - أ ش أ - لم تسلم كنيسة مصرية موجودة فى العاصمة الليبية طرابلس مساء الخميس من الحرب بين قوات حلف الناتو وكتائب القذافي، فقد أصيبت بأضرار بالغة من جراء غارات حلف شمال الأطلنطى " الناتو " المتواصلة على العاصمة الليبية، مما أدى إلى تهشم جميع الواجهات الزجاجية للكنيسة وتطاير الأبواب وتصدع أحد جدران الكنيسة، كما أضير منزل راعى الكنيسة وسيارته بأضرار جسيمة .وقام السفير محمد إبراهيم النقلى سفير مصر لدى ليبيا يرافقه المستشار أسامة خضر القنصل المصرى بزيارة الكنيسة للاطمئنان على راعيها الأب " ثيما ثاوس " والعاملين بها من أبناء الجالية المصرية والإطلاع على الأضرار التى تعرضت لها الكنيسة جراء غارات حلف الناتو .وقد اطمأن السفير على صحة المقيمين والعاملين بالكنيسة وأنه لايوجد بينهم أية إصابات تذكر غير الأضرار المادية التى لحقت بالمبنى .وقالت تقارير أخبارية إن مجمع الكنائس المسيحية فى طرابلس - والذى يضم الكنيسة القبطية والكنيسة الكاثوليكية والكنيسة اليونانية الارثوذكسية والكنيسة الانجيكالينية والكنيسة البروتستنتية والكنيسة الانجيلية - سوف يصدر بيانا بهذا الشأن.اقرأ أيضًا:إحباط تهريب أسلحة وذهب من ليبيا إلى مصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل