المحتوى الرئيسى

المؤتمر الثانى لمصريى الخارج يناقش مشاريع "القمح والغاز والنفايات"

06/02 21:58

ناقش المؤتمر الثانى للمصريين بالخارج عدداً من المشروعات القومية لدعم الاقتصاد المصرى، منها مشاريع القمح والغاز والنفايات، والذى عقد فى الكويت، مساء الأربعاء، بمقر القنصلية المصرية بالكويت، وهو المؤتمر الثانى لأبناء مصر فى الخليج، حيث إن المؤتمر الأول عقد فى أبو ظبى منتصف الشهر الماضى. وقبل بدء المؤتمر فوجئ المصريون فى الكويت، الذين تجمعوا أمام القنصلية المصرية فى الكويت، بمنعهم من الدخول للمؤتمر الشعبى الذى دعا إليه أبناء مصر فى الكويت لمناقشة مشروعات يقيمها أبناء مصر فى الخارج، وبينها مشروع تكثيف الغاز من الحقول النفطية والمشروع القومى للقمح، ومشروع تدوير النفايات والزراعة. وفى المؤتمر قدم المهندس إمام يوسف سليمان، رئيس مجلس إدارة المشروع القومى للقمح، نبذة عن مشكلة الغذاء العالمية القادمة، فى ظل استخدم المنتجات الزراعية فى عملية الوقود الحيوى، مما يؤثر على وجود المنتجات الزراعية، وهذا سبب كبير لأن يتم زراعة المحاصيل الاستراتيجية داخل مصر، حيث لن تكون المشكلة فى توفر العملة الصعبة فقط، بل فى عدم توفر الغذاء. كما عرض نبذة عن المشروع وما تم اتخاذه من خطوات عملية حتى الآن، موضحا التجاوب الكبير مع المشروع من رئيس الوزراء، د. عصام شرف، ووزارة الزراعة وهيئة الاستثمار. وكشف يوسف أن المشروع سيبدأ نشاطه فى شرق العوينات فى الخريف المقبل بزراعة 10 آلاف فدان نموذجا يتم تعميمه على المشروع. وأوضح أن المشروع يستهدف ضمن استراتيجييه بناء خريطة زراعية وإنتاج حيوانى وصوامع غلال فى أماكن الإنتاج وتصنيع غذائى فى عدة أماكن فى مصر بينها شرق التفريعة والنوبارية ووادى النطرون وشمال سيناء. وقال يوسف، إن استراتيجيتنا تركز على الإنتاج وتوظيف الشباب ودعوة أبناء مصر فى الخارج والداخل للانخراط فى المشروعات القومية التى تخدم الدولة والمواطن وتشكل أساسا رئيسيا فى الاقتصاد القومى. ونوه رئيس مجلس الإدارة لمشروع القمح إلى إجراءات المساهمة فى المشروع المفتوح لجميع أبناء مصر فى الخارج، وأن المساهمة تبدأ بسهم واحد إلى 10 آلاف سهم وقيمة السهم مائة جنية أو ما يعادله بالعملات الأخرى. وعرض المهندس أشرف عبد البصير من الإمارات الاستثمارات البترولية وإنتاج البوتاجاز، فيما عرض أسامة جلال من أبناء جالية فى الكويت مشروع الجمعية الوطنية غير الربحية لدعم التعليم والزراعة والصحة، وكذلك عرض المهندس محمد حافظ بركات المشروع القومى لتوليد الطاقة الكهربائية من النفايات بالتعاون مع شركة الصفا التى بدأت بالفعل المشروع فى مصر عبر شركة مساهمة مصرية من أبناء مصر فى الخارج مع شركة الصفا وعرض الصحفى مصطفى سلماوى مشروع سندات الحكومية لدعم اقتصاد مصر. من جانبه، تحدث الدكتور حسين ربيع، العضو المنتدب للمشرع القومى للقمح، عن المسارات التى قطعها المشروع، مبينا الإقبال الكبير عليه منذ إعلانه وأنه قطع خطوات كبيرة ويشارك به المصريون فى الخرج من كل دول العالم فى تجربة اقتصادية تسعى للاكتفاء الذاتى من القمح،إضافة إلى تعدد نشاطه الإنتاجى الذى سيمتد إلى الإنتاج الحيوانى والثروة السمكية. وكشف ربيع أن حجم الإقبال كبير وهذا راجع للضمانات الكبيرة التى طرحها المؤسسون عند بدء التأسيس من ضرورة إقامة مشروع استراتيجى يحافظ على أموال المساهمين برعاية الدولة وأجهزتها الرقابية المختلفة. جدير بالذكر أن المؤتمر تأخر نحو نصف ساعة بعد مفاوضات مباشرة مع أمن القنصلية الذى أبلغهم أنه ينفذ تعليمات القنصل العام صلاح الوسيمى، الذى لم يحضر، ففى البداية أعرب المشاركون فى المؤتمر عن الشكر لسفير الكويت فى السعودية الشيخ حمد بن جابر العلى الصباح الذى ما إن علم أن أحد أعضاء وفد السعودية لا يحمل تأشيرة لحضور المؤتمر الخاص بالتنمية الاقتصاد فى مصر افتتح السفارة ليلا لإعطائه تأشيرة الدخول إلى الكويت.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل