المحتوى الرئيسى

الاتحاد الإماراتي ينوي إضافة فريقين إضافيين لدوري المحترفين

06/02 21:56

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني ونائب رئيس المجلس التنفيذي ورئيس مجلس أبوظبي الرياضي، عقدت رابطة كرة القدم الاماراتية ورشة عمل تطوير الاحتراف بكرة القدم الأولى اليوم الخميس بأحد الفنادق الكبرى بمدينة أبو ظبي بحضور الشيخ أحمد بن ناصر نائب رئيس نادي الوحدة والدكتور طارق الطاير رئيس مجلس ادارة رابطة كرة القدم الاماراتية وأعضاء مجلس الادارة ومندوبي الاندية، والمدربين والفنيين والخبراء.بدأها الجلسة رئيس مجلس الادارة بالترحيب بالحضور، وقال بأن هذه الورشة تعقد لمناقشة أمور مهمة في العملية الاحترافية، ودورنا هو التواصل معكم، وتمنى أن تخرج بتوصيات يتمكن الاتحاد من دراستها والعمل على تطويرها، وأضاف الدكتور طارق الطاير "أننا يجب أن نعرف القاعدة التي نقف عليها حتى نتطور".وكان المحور الأول خاص بعدد اللاعبين المواطنين، حيث أن العدد المسموح به هو 45 لاعب، منهم 25 للفريق الأول و20 لفريق الرديف، والعدد الذي يشارك فعليا هو 26 لاعبا، 18 مع الفريق الأول و8 مع الرديف. ومن سلبيات تسجيل 45 لاعبا هو قيدهم دون إشراكهم في بعض الأندية، زيادة النفقات المالية، تكديس اللاعبين من أجل عدم انتقالهم لنادي منافس، ورغبة اللاعبين في الانتقال إلى الأندية الكبيرة من أجل العائد المادي دون المشاركة الفعلية.وبعد نقاش مستفيض من مندوبي الأندية، اتفقت أغلب الآراء على أن تقليل العدد من مصلحة كرة القدم الاماراتية، ويكون صدور القرار من الجمعية العمومية للرابطة. أما المحور الثاني فكان عدد اللاعبين الأجانب، حيث أن السنة الأولى احتراف كان عددهم ثلاث في الفريق الأول واثنان في الرديف، وفي السنة الثانية كان العدد أريع اجانب 3+1، وفي العام الثالث الحالي 3+2+2. ومن إيجابيات تسجيل ثلاث أجانب: عدم التعاقد مع لاعب أجنبي وجلوسه على مقاعد البدلاء، تسجيل مشاركة لاعب مواطن إضافي في الفريق، تقليل الأعباء المالية على الأندية. واتفقت آراء الأغلبية بعد النقاش على تسجيل ثلاث لاعبين + 1 على أن يلعب الرابع داخل الملعب ولايجلس على دكة البدلاء.كما تم خلال الورشة مناقشة المسابقات التي تنظمها الرابطة في الموسم، وتم النقاش أولا حول دوري الرديف حيث تقرر أن تقام المسابقة بشكلها الحالي نظام الدوري الكامل ذهاب وإياب وفي اليوم التالي لمباريات دوري اتصالات، وأن تكون القائمة  35 لاعبا للفريقين الأول والرديف إضافة للاعبين الأجانب. كما تمت مناقشة بطولة كأس السوبر التي تقام في افتتاح الموسم، وتم تقديم اقتراح بأن تكون البطولة بين أربع فرق، بطل الدوري، بطل كأس رئيس الدولة، بطل كأس اتصالات وبطل دوري الدرجة الأولى، كما تم اقتراح بأنه في حالة إحراز فريق ثنائية الدوري والكأس فإن بطل كأس اتصالات يلاقي بطل الدوري في كأس السوبر. أما فيما يتعلق بدوري اتصالات للمحترفين، فقد تم مناقشة الأمر باستفاضة خاصة في موضوع التوقفات الطويلة، وضغط البرنامج، ومشاركات المنتخبات الوطنية والأندية في بطولات آسيا والخليج، التي تستدعي ذلك. كما تم مناقشة موضوع زيادة عدد الأندية الى 14 ناديا، ووافقت معظم الأندية على الزيادة، عدا نادي النصر، وتقرر دراسة الأمر من قبل مجلس الأدارة والجمعية العمومية، وفي حالة الموافقة يتم العمل به من الموسم بعد القادم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل