المحتوى الرئيسى

ميسي يَرد على روني: ألعب في الدوري الإنجليزي؟ مستحيل!

06/02 20:46

تحيز مهاجم نادي مانشستر يونايتد "واين روني" في تصريحاته التي اعقبت خسارة فريقه من برشلونة في نهائي دوري أبطال أوروبا يوم السبت الماضي لزميله السابق في اليونايتد "كريستيانو رونالدو" -لاعب ريال مدريد وهداف الليجا الإسبانية هذا الموسم- وقال أن كريس لديه القدرة على اللعب في البريميرليج أو أي دوري يريده ولا يستغرب من نجاحه الكبير في الليجا حيث يمتلك المهارات الفردية والقدرة على الانطلاق بالكرة والتسديد بعيد المدى وقوته البدنية وطوله الفارع مميزات كانت تمنحه الأفضلية على الخصوم في البريميرليج وهذه المميزات ليست متوفرة في لاعب مثل ليونيل ميسي لذا من الصعب عليه التأقلم مع طبيعة الدوري الإنجليزي وبالتالي فشله إذا جرب ذلك يوماً ما.ليونيل ميسي لم يلبس طويلاً حتى قام بالرد على تصريحات واين روني ليبدأ النجم الأرجنتيني مع النجم الإنجليزي حرب كلامية حول قوة الدوريين وهل يستطيع لاعب الليجا من اللعب في البريميرليج أم أن مشواره دائماً ما يكون قصيراً على غرار فشل العديد من الأسماء في البريميرليج أمثال تشافي ألونسو وموريانتوس ولويس جارسيا دون تركهم لبصمة واضحة (بالفوز ببطولة الدوري الإنجليزي رفقة ليفربول) وحتى فيرناندو توريس رغم نجاحه التهديفي الكبير إلا أنه لم يتوج جهوده بأي لقب إنجليزي حتى الآن.نجم التانجو لا يستطيع حسب قوله أن ينظر إلى نفسه لاعباً في الدوري الإنجليزي الممتاز لأنه على استعداد لقضاء بقية حياته في برشلونة رغم أنه قد حقق كل شيء مع البرسا ولم يتخط بعد الـ23 سنة.وقال ميسي مساء اليوم "لا أستطيع رؤيـة نفسي في الملاعب الإنجليزية، فاللعب بقميص برشلونة هو كل شيء بالنسبة لي، لا يُمكنني إرتداء أي قميص أخر أو النظر إلى نفسي وأنا ألعب لفريق أخر غير برشلونة".وتابع تصريحه لصحيفة الصن البريطانية "أنا محظوظ لأنني أكسب كل شيء مع برشلونة، ولديّ أيضاً جوائز فردية".وعاد ميسي ليُكرر حديثه عن بطولة كوبا أميركا التي تستضيفها بلاده بدءاً من يوم الأول من يوليو المقبل قائلاً "بالتأكيد أريد المواصلة مع البرسا وتحقيق المزيد من الألقاب ولكن هدفي الآن هو الفوز ببطولة كأس أميركا الجنوبية مع الأرجنتين".جدير بالذكر، تصدر اسم ليونيل ميسي لكافة الصحف العالمية بعد الأداء المُذهل الذي قدمه مع برشلونة أمام مانشستر يونايتد يوم السبت الماضي حيث رفع في تلك المباراة رصيد أهدافه في دوري الأبطال لـ12 هدف متفوقاً على سائر نجوم القارة ليُدخل نفسه في قائمة أفضل 5 نجوم في العالم عن عام 2011 ويبدو أنه سوف يحتفظ بجائزة الفيفا والفرانس فوتبول للعام الثاني على التوالي والتي نالها بداية هذا العام في مقر الاتحاد الدولي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل