المحتوى الرئيسى

بلاغ جديد للنائب العام يتهم "مبارك" و"العادلى" بقتل المدنيين أثناء الثورة

06/02 19:53

تقدمت المنظمة العربية للإصلاح الجنائى اليوم الخميس ببلاغ للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود، ضد كل من حسنى مبارك رئيس الجمهورية السابق (بشخصه)، واللواء حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق (بشخصه)، واللواء مدير أمن محافظة بنى سويف ومأمور مركز شرطة الواسطى، ونائب مأمور مركز شرطة الواسطى والمخبر سرى خالد كساب عبد المحسن بمركز شرطة الواسطى. أعلنت المنظمة فى بيانها اليوم أنها طالبت بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية بالتحقيق مع الذين قاموا بإطلاق الأعيرة النارية، عقب اندلاع ثورة 25 يناير، وما تبعها من أحداث فى كل أنحاء الجمهورية وقيام المتظاهرين بالتعبير عن مطالبهم المشروعة والسلمية، مما أدى إلى وفاة كل من الشهيدين محمد صادق معوض 38 عاما، وزوجته مبروكة عبد العال 25 عاما، وذلك فى حوالي الساعة الثانية عشرة والنصف ظهر تاريخ 30/1/2011 أثناء وجودهما فى البلكونة الخاصة بشقتهما الكائنة بشارع بنك مصر فى شارع المركز بمدينة الواسطى، بعد سماعهما طلقات نارية كثيفة، حيث قام مأمور القسم بالصعود على سطح مركز شرطة الواسطى ومعه جميع أفراد الشرطة والمخبرون بالمركز، وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية بطريقة عشوائية على أفراد الشعب الموجودين أمام المركز. وأثناء إطلاق النيران من على سطح المركز، ولعشوائية إطلاق الأعيرة النارية أصابت الأعيرة النارية المذكورين، حيث أصيب محمد صادق بطلق ناري بالرقبة، كما أصيبت زوجته بطلق ناري بالجمجمة، مما أدى إلى وفاتهما فى الحال. أكد البيان الصادر عن المنظمة أن المشكو فى حقهم ارتكبوا جرائم تعرض حياة المواطنين إلى الخطر واستخدام الأسلحة النارية فى التعامل مع المواطنين، سواء بالفعل أو بإصدار الأوامر إلى مرءوسيهم من ضباط وأفراد الشرطة الذين تقرر اشتراكهم فى التصدى لتلك المظاهرات فى الميادين المختلفة فى المحافظة بإطلاق أعيرة نارية وخرطوش على المتظاهرين لقتل بعضهم وترويعا للباقين وحملهم على التفرق وساعدوهم على تنفيذ ذلك، بأن أمروا بتسليحهم بأسلحة نارية وخرطوش بالمخالفة للقواعد والتعليمات المنظمة لتسليح القوات، فى مثل هذه الأحوال.رابط دائم: كلمات البحث:المنظمة العربية للإصلاح الجنائى |  النائب العام |  العادلى |  مبارك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل