المحتوى الرئيسى

ناشط قبطي لا يٌمانع في تولي الإخوان الحكم

06/02 19:52

كتب - محمود حسونة: أكد الدكتور نبيل عبدالملك، رئيس المنظمة الكندية المصرية لحقوق الإنسان، وأحد نشطاء أقباط المهجر، بأنه لا يمانع في أن يتولى الإخوان المسلمين الحكم، علي أن يحكموا بالمواثيق والأعراف الدولية، مشيراً إلي أن الإخوان لن يكونوا أسوأ من الحزب الوطني الحاكم، علي حد قوله.وأضاف عبدالملك، خلال مشاركته ندوة بعنوان ''رؤية أقباط المهجر بعد ثورة 25 يناير''، أن الأقباط لم يفكروا أبداً في رئاسة الدولة، لأنهم أقلية، ولن يأتي رئيس الجمهورية من فئة الأقلية، مؤكداً احترامه وتقديره للدين الإسلامي والقرآن الكريم الذي يحتوي علي 33 آية، تؤكد الحرية الدينية.وأشار رئيس المنظمة الكندية المصرية لحقوق الإنسان إلي أن جماعة الإخوان المسلمين تشهد تغييرات إيجابية بعد الثورة، وأن قطاع كبير من أقباط المهجر على استعداد للحوار معها للوصول إلي توافق وطني حول القضايا الرئيسية المثارة في المجتمع، موضحاً في الوقت ذاته بأنه يوجد تنسيق كبير مع التيار الليبرالي المصري لضمان التزام الجماعة وحزبها السياسي المرتقب بالتطبيق الأمين لمفهوم ومبادئ المواطنة.اقرأ أيضا:الإخوان يرفضون المشاركة في جمعة الغضب الثانية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل