المحتوى الرئيسى

سجن ستة عسكريين على ذمة قتل صحفي في تركيا

06/02 18:34

- إسطنبول - الألمانية Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  قضت محكمة تركية، اليوم الخميس، بسجن ستة من أفراد القوات المسلحة لمدة ستة أشهر على ذمة قتل هرانت دينك، وهو صحفي أرميني من أصل تركي بارز حسبما ذكرت وكالة أنباء الأناضول شبه الرسمية. ولقي دينك، رئيس تحرير صحيفة أجوس التي تصدر باللغتين الأرمينية والتركية، حتفه رميا بالرصاص أمام مكتبه في إسطنبول في 19 يناير 2007.وقضت المحكمة بسجن القائد السابق لقوات الدرك في مدينة طرابزون الواقعة على البحر الأسود وقائد الاستخبارات الاقليمي ستة أشهر لكل منهما. وقضت المحكمة بسجن أربعة عسكريين آخرين أربعة أشهر لكل منهم كما برأت ساحة اثنين آخرين.وأدانت المحكمة في طرابزون العسكريين بتهمة الإهمال في الحيلولة دون قتل دينك، وذلك بتجاهل المعلومات التي أشارت إلى وجود مؤامرة لقتل الصحفي الذي ينتقد الحكومة علانية. ومثل دينك للمحاكمة مرتين وأدين في مرة بـ"إهانة التركية" بسبب مقالات نشرها في إصدارات أرمينية في تركيا مما أثار غضب القوميين المتطرفيين. ويخضع أمام المحاكمة أوجن ساماست الشاب المنحدر من طرابزون، وكان عمره آنذاك (17 عاما) واعترف بإطلاق النار على الصحفي، حيث يواجه تهمة القتل. وتردد أن جماعة جندت ساماست كانت قد تآمرت على قتل دينك قبل عام من وقوع الحادث.واتهم محامون عن أسرة دينك السلطات بعدم اتخاذ تدابير كافية لحماية الصحفي الذي تلقى تهديدات بالقتل قبل اغتياله. وفي سبتمبر الماضي، قضت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بأن الدولة التركية لم توفر الحماية لحياة دينك وحريته في التعبير، وأمرت الحكومة بدفع تعويض لأسرته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل