المحتوى الرئيسى

عدو بيكهام يقترب من تدريب أحد أندية إنجلترا

06/02 18:19

رحل المدرب الأرجنتيني الشاب دييجو سيميوني عن تدريب فريق كاتانيا الإيطالي بعد أن نجح في الإبقاء عليه بدوري الدرجة الأولى خلال الموسم المنتهى 2010/2011، وبدأ البحث عن تحدٍ جديد مع أحد أندية الدوري الإنجليزي رغم علمه المسبق بأنه شخصية غير محبوبة في بريطانيا بسبب إدعائه التعرض للضرب بدون كرة من ديفيد بيكهام أثناء مباراة الدور ثمن النهائي من كأس العالم 1998 لتنطلي الخدعة على حكم المباراة (كيم نيلتون نيلسون) ليُشهر البطاقة الصفراء الثانية في وجه بيكس ويَطرده.وسائل الإعلام الأرجنتينية اهتمت بخبر رحيل سيميوني عن تدريب كاتانيا والذي اعتبرته مفاجيء، ولكنها أكدت أن لاعب منتخب التانجو السابق لديه عروض عديدة من أندية مختلفة في أوروبا وأميركا الجنوبية.وقالت صحيفة أوليه الأرجنتينية أن سيميونى لا ينوى العودة لناديه الأرجنتيني السابق سان لورينزو، وأنه يسعى لمواصلة مسيرته التدريبية في أوروبا.وأوضحت الصحيفة أن سيميونى الذي درب أندية ريسينج كلوب، أستوديانتس، ريفربليت وسان لورينزو، لديه أكثر من عرض أوروبي من بينهم عروض من أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز وهى البطولة التي ترى وسائل الإعلام الأرجنتينية أنها الأقرب لقلبه بالرغم من أنه لم يخض أي تجارب سابقة فيها كلاعب وبالرغم من ضعف شعبيته هناك بسبب ما جرى في مونديال فرنسا أمام إنجلترا فقد أدى طرد بيكهام لخسارة رجال جلين هوديل فيما بعد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل