المحتوى الرئيسى

خيرها بغيرها يا " بو جاسم " !

06/02 18:12

ماجد الخليفي أصابني الحزن حقيقة على ما تعرض له الأخ محمد بن همام من تشويه وإساءة لاسمه وسمعته كما جاء على لسانه لكنني واثق من انه قادر على تجاوز هذه المحنة لان اللعبة التي مورست ضده كانت غير نزيهة ولا شريفة ويكفي ما تعرض له من ظلم شديد بإحالته الى لجنة الاخلاق والقيم التي أوقفت نشاطه لمدة شهر وهو قرار تعسفي وظالم لاسيما وانه لا يوجد اي دليل مادي في اية تهمة تم توجيهها اليه.. وللأسف فتح الباب على مصراعيه للسيد بلاتر كي يكتسح الانتخابات وخاصة عندما طلب ان يكون التصويت حسب التقاليد المتبعة بوجود اكثر من مرشح لعلمه ان هناك نسبة كبيرة من المؤيدين لاستمراره في سدة الرئاسة فأراد ان يثبت للعالم نسبة المؤيدين وفعلا تحقق له ما اراد عندما صوت له ممثلو «186» اتحادا وطنيا شاركوا في الانتخابات وهذه نسبة ساحقة ما كان له ان يحصل عليها لولا اللعبة غير الشريفة التي مورست بحق بن همام.. وللإنصاف نقول إن ما يحسب لابن همام شجاعته في دخول المنافسة ايمانا بقدراته وكفاءته وتأييد الكثير من الدول والاتحادات الوطنيه له ولبرنامجه الأنتخابي في الأصلاح والتغيير واعتقد جازما انه لو كانت هناك فترة اطول لهامش المناورة في الانتخابات لاستطاع ان يجمع اصواتا اكثر فكان الوقت ضيقا بين اعلان الترشيح وبين موعد المعركة الانتخابية الأمر الذي جعله في مواجهة حملات شرسة حققت مبتغاها في إبعاده. وكم كنت اتمنى لو ان بن همام انتبه الى هذه النقطة كي يعيد النظر في حساباته خاصة ان خطوة الترشح جاءت بعد خمسة شهور من فوزنا باستضافة كأس العالم 2022 والمؤكد ان الكثير من الدول لن يروق لها ان تحصل قطر على كعكة الفيفا وكأس العالم معا وهذا في الواقع رأيي الشخصي الذي يجب ان أقوله..!. ومع كل هذه المواقف والتداعيات، سرتني الاصوات التي انطلقت من قبل الكثير من رجال الفيفا وبعض المسؤولين في الاتحادات الوطنية الاوروبية ومن بينهم بلاتر نفسه ورئيس الاتحاد الأسباني لكرة القدم انجيل ماريا وغيرهما ممن اكدوا على نزاهة ملفي قطر وروسيا واستحقاقهما الفعلي في نيل استضافة مونديالي 2018 و2022 وتأكيدهم على ان أي تشويه يمارس بحق هذين الملفين هو تشويه لسمعة اعضاء المكتب التنفيذي للفيفا برمته..!. ونعود لنقول ل " بو جاسم " : اذا أراد البعض ان يشوه اسمك وسمعتك فان اسمك وسمعتك عندي وعند القطريين ناصعة البياض، فانت في قلوبنا ونحن نعتز بك ونفخر بما حققته لبلدك وللكرة الآسيوية بكفاءتك ودرايتك وما حققته يحسب للقطريين وان شاء اللـه نراك وانت تكمل مشوار نجاحك في الاتحاد الآسيوي الذي جعلت منه منظومة احترافية يشار اليها بالبنان. واعتقد اخيراً ان بن همام يؤمن بالفوز والخسارة حتى اذا جاءت الخسارة بطرق ملتوية لأننا في النهاية يجب ان نؤمن بها اذا أردنا الحفاظ على رصيدنا من النجاح. * نقلاً عن "استاد الدوحة" القطرية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل