المحتوى الرئيسى

صفحة حمزة الخطيب تتحول إلى مركز للمعارضة السورية

06/02 16:32

  تحولت صفحة الطفل حمزة الخطيب التي تأسست على الفيس بوك لذكراه بعد ما فارق الحياة بعد تعرضه للتعذيب على يد الشرطة السورية، إلى رمز للمعارضة السورية الساعية لاسقاط نظام الرئيس بشار الأسد وانهاء أربعة عقود من حكم عائلة الأسد لسوريا. وكانت جريدة لوس انجلوس تايمز الأمريكية قد نشرت تقريرا إخباريا عن تحول الصفحة للطفل حمزة الخطيب إلى رمز للمعارضة ومركز لتجمع المعارضين السوريين. وكانت الشرطة السورية قد أشارت إلى ان الخطيب توفي نتيجة اطلاق نار عشوائي أثناء المظاهرات, وفي محاولة لتدارج الأزمة دعا بشار الأسد أسرة الخطيب للقائه ووعد بفتح باب التحقيق في مقتله. وأضافت الجريدة أن التصريحات بشأن التحقيقات في مقتل حمزة لم تحد من حالة الغضب السوري إزاء مقتل الطفل الصغير والذي أصبح رمزا للمظاهرات السورية المطالبة بالحرية. وكتب أحد المشتركين بالصفحة "لن ننسى حمزة, لن نغفر لمن قتله, لن ننسى ضعف الأنظمة العربية ودول العالم. كلنا حمزة الخطيب". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل