المحتوى الرئيسى

30 على القمة: نايف هزازي صقر يعشق الشباك

06/02 12:49

أرقام وحقائق: الاسم: نايف بن احمد بن طيب هزازي الدولة: السعودية تاريخ الميلاد: 11 كانون الثاني/يناير 1988 مكان الميلاد: جدة- المملكة العربية السعودية الطول: 1.82متراً المركز: مهاجم الرقم: 9 عدد الأهداف هذا الموسم: 12 الأندية التي لعب فيها: الاتحاد السعودي   حياته : من البيئة الفقيرة للقمة نشأ نايف هزازي في بيئة فقيرة بحي النزلة بجده في حضن والدته وخاله بعدما أدت المشاكل العائلية إلى افتراق الأبوين.. وتربى في أسرة كروية حيث يلعب شقيقه إبراهيم في النادي الأهلي، ما جعل "قلعة الكؤوس" قبلته الأولى في عالم الكرة. وسجل ببراعم النادي الأهلي وعمره 13 عاما حينذاك، إلا أن أسلوب التجاهل واللامبالاة جعلت "الصقر" يرحل من النادي وهو يبكي حرقه وألماً حيث اصطحبه أخوه الأكبر محمد الذي كان يؤمن بقدرات شقيقه الفذة وسجله ضمن براعم نادي الاتحاد بعد أن اقتنع به المدرب الإيطالي دوتسينا ومكث هناك بعد أن أثبت جدارته إلى أن تدرج من البراعم إلى الناشئين إلى الشباب وصولا إلى الفريق الأول بعد أن ضمه المدرب البلجيكي ديمتري لكن المدرب الأرجنتيني غابريال كالديرون هو أول من منحه الفرصة الحقيقية للمشاركة مع الفريق الأول كأساسي.    مميزات ه: قناص لا يخطئ الهدف يتميز نايف هزازي بالارتقاء العالي والضربات الرأسية المتقنة والتي لا تخطئ الشباك دوما  ويعتبر أفضل اللاعبين تسديدا لها خلال المواسم الثلاثة الأخيرة. كما يتميز الصقر بالتمركز الصحيح داخل منطقة الجزاء وقوة الالتحام  مع الخصوم. ولعل أكثر ما يميز هزازي هو حماسه القوي والرغبة في المشاركة مع الفريق وهذا الحماس الزائد تسبب في إصابته عده مرات وأصبح الجمهور الاتحادي يضع يده على قلبه عند كل مشاركة للاعب.   إنجازاته ولحظات لا تنسى في حياته الكروية إنجازات اللاعب نايف هزازي كانت أولها جائزة ثاني أفضل لاعب واعد في بطولة الدوري المحلي، وكان التكريم من مجلة الحدث الرياضية بلبنان ومن ثم حصل على جائزة اللاعب الأكثر شعبية من صحيفة الرياضي وأهدي سيارة من شركة دايهاتسو، ومن ثم أصبح سفيرا للطفولة العربية . ورغم عمره الكروي القصير إلا أنه ساهم بفعالية في تحقيق الفريق الاتحادي لبطولة الدوري عام ٢٠٠٩ إلا أن الإصابة التي لحقت به بالرباط الصليبي حرمت الجماهير الاتحادية منه العام الماضي كاملاً ورغم عودته هذا الموسم إلا أن تذبذب المستوى ظل يطارده الذي تزامن مع إخفاقات نادي الاتحاد ولاعبيه ككل.   إيجابيات وسلبيات: +3: 1- ثقته في إمكاناته كلاعب متميز. 2- قدرته في استغلال الكرات العالية حتى باتت كراته الرأسية أشد خطورة من تسديدات القدم. 3- التمركز الصحيح داخل منطقة الجزاء وتسجيل الأهداف. -3: 1- عدم استخدام القدمين بنفس القوة والفاعلية. 2- انتقاداته المستمرة للمدربين الذين لم يشركوه أساسيا هذا الموسم ابتداء من مانويل جوزيه ومرورا بتوني اولفيرا وانتهاء بديمتري وعدم إيمان اللاعب بانخفاض مستواه بسبب الإصابة. 3- كثرة سفره وغيابه عن التدريبات خاصة هذا الموسم مع كثره تغير المدربين.   المركز 30: شيكابالا.. اليتيم الذي صار نجما

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل