المحتوى الرئيسى
alaan TV

باكستان تشكل لجنة للتحقيق في مقتل أسامة بن لادن

06/02 13:18

- إسلام آباد- أ. ش. أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; شكل رئيس الوزراء الباكستاني، يوسف رضا جيلاني، لجنة للتحقيق فى وجود أسامة بن لادن في باكستان، والغارة التي نفذتها قوة أمريكية خاصة في مدينة أبوت آباد وأسفرت عن مقتله، إلا أن تشكيل اللجنة قوبل بانتقاد من زعيم حزب المعارضة الرئيسي في باكستان نواز شريف.وصرح مسئولون بمكتب رئيس الوزراء بأن اللجنة ستضم 5 أعضاء برئاسة القاضي جواد إقبال من المحكمة الاتحادية العليا.ومن المقرر أن تقوم اللجنة بالتحقيق في جميع الحقائق المتعلقة بوجود زعيم تنظيم القاعدة في باكستان، وكذا الملابسات والحقائق المتعلقة بالعملية الأمريكية التي نفذت في أبوت آباد في 2 مايو الماضي.وستحدد اللجنة طبيعة وخلفية وأسباب قصور السلطات المعنية، كما ستقوم بوضع توصيات لمنع تكرار مثل هذا الحادث في المستقبل.ومن جانبه، انتقد نواز شريف، زعيم حزب المعارضة الرئيسي في باكستان "حزب الرابطة الإسلامية جناح نواز"، تشكيل اللجنة ووصفه بأنه عمل منفرد، مؤكدا أن الحكومة لم تتشاور مع زعيم المعارضة في البرلمان قبل تشكيل اللجنة.وقال نواز شريف: إنه تم استشارة حزبه بشأن أسماء أعضاء اللجنة، ولكن كان ينبغي على رئيس الوزراء أن يتشاور مع زعيم المعارضة في البرلمان، تشودري نزار علي خان، ولكنه لم يفعل. واعتبر نواز تشكيل مثل هذه اللجنة إهانة للبرلمان، والقرار الصادر عنه بإجماع الأصوات.ومن جانبه، أبدى القاضي جواد إقبال قبولا مشروطا لرئاسة لجنة التحقيق في الغارة الأمريكية في أبوت آباد، وأبدى إقبال استعداده لتحمل المسؤولية ورئاسة اللجنة التي رأى أنها ستكون لجنة تاريخية، وقال: إنه ليس لديه أي اعتراض على تشكيل اللجنة، لكنه اشترط موافقة رئيس المحكمة الاتحادية العليا، القاضي افتخار محمد تشودري، على اختياره لرئاسة اللجنة.واعتذر أحد أعضاء اللجنة، وهو القاضي المتقاعد فخر الدين إبراهيم، عن عدم المشاركة في اللجنة، استنادا على عدم استشارة رئيس الوزراء لزعيم المعارضة في البرلمان.وفي الوقت نفسه، وصفت رئيسة رابطة محاميي المحكمة الاتحادية العليا، أسماء جانجير، لجنة أبوت آباد بأنها مخالفة للقانون، بدعوى أن رئيس الوزراء لم يطلب موافقة رئيس المحكمة الاتحادية العليا قبل أن يعين القاضي جواد إقبال لرئاستها.وكانت أحزاب المعارضة قد طالبت بتشكيل لجنة قضائية مستقلة للتحقيق في العملية التي نفذتها الولايات المتحدة بشكل منفرد لقتل بن لادن.وتواجه باكستان ضغوطا متزايدة من قبل الولايات المتحدة للتحقيق فيما أسمته شبكة دعم عملت على تسهيل حياة زعيم تنظيم القاعدة في المدينة الحامية في باكستان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل