المحتوى الرئيسى

“إبسون” تعلن إطلاق جهاز العرض البصري المكتبي “إي أل بي – دي سي 11″

06/02 11:05

أعلنت شركة “إبسون” (Epson)، الشركة العالمية الرائدة في مجال توفير تكنولوجيا العرض الضوئي، عن إطلاقها أحدث جهاز عرض بصري مكتبي في منطقة الشرق الأوسط، تحت إسم “إي أل بي – دي سي 11″ (ELP-DC11)، لتعزيز التعليم التفاعلي بطريقة سهلة.صُمم هذا الجهاز المزود بذراع مرنة وصلبة تحمل كاميرا عالية الجودة من 5 ميغا بكسل، لمساعدة المعلمين والمعلمات في المدارس الإبتدائية والمتوسطة على إستخدام العرض الثلاثي الأبعاد للأجسام والكتب والتجارب العلمية والكائنات الحية بطريقة سهلة جداً.ويمكن إستخدام هذا الجهاز لشرح مختلف الدروس وعرض الملاحظات بدلاً من اللوح التقليدي. كما ويتمتع “إي أل بي – دي سي 11″ بمزايا بارزة وبأسعارٍ معقولة.لطالما سعى المعلمون إلى إيجاد وسائل أفضل لجعل التعليم عملية مسلية ومثيرة للإهتمام.فهنا يأتي دور “إبسون” في المساعدة لتمتعها بتاريخ طويل وحافل في مجال توفير أجهزة العرض الضوئي للفصول الدراسية، وذلك لاستيعابها مدى أهمية هذه الأجهزة السهلة الإستخدام لتسهيل عملية التعليم.وعند تشغيله بأدنى مستوياته الأساسية، يتصل الجهاز مباشرة بأي جهاز عرض ضوئي متوفر لعرض الأجسام المادية والمحتويات الرقمية.وبإستخدام جهاز العرض الضوئي من “إبسون”، يتم تحديد نسبة جوانب الشاشة تلقائياً، وبالتالي يتم تعديل الصورة لتملأ الشاشة تماما.ومن جانبه، قال خليل الدلو، مدير عام شركة “إبسون الشرق الأوسط”، “تبقى “إبسون” ثابتة الخطى في التزامها بتزويد القطاع التعليمي بمجموعة واسعة من الحلول التكنولوجية المبتكرة وعالية الجودة، إذ نحرص في شركتنا على مواصلة التركيز على جودة التعليم في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط.لذا، صُمم جهاز العرض البصري المكتبي من “إبسون” للمساعدة في خلق بيئة أكثر جاذبية وتفاعلية في الصف، مما يسهل الأمر على المعلمين للتواصل مع الطلاب وتقديم الدروس على نحو أكثر فعالية.كما ويأتي إطلاق هذا الجهاز جزءًا من التزامنا الدائم لتوفير المزيد من الحلول القيمة والتي تلبي كافة الإحتياجات الاستثنائية لعملائنا في المنطقة.”ويتمتع الجهاز بمساحة تصويرية واسعة بحجم “آي 3″، مما يعني أنه ليس على المعلم وضع الغرض في موضع معين أو إعادة تسويته بشكلٍ مستمر.ويمكن إستخدام الأزرار البديهية والواضحة من أجل: ضبط التركيز التلقائي، وتغيير المدخلات (الحاسوب أو كاميرا الجهاز)، وتكبير وتصغير الصور، والتقاطها، وتسجيل الفيديو. ومن السهل أيضاً ضبط مجال الرؤية من خلال تدوير رأس الذراع بدرجة 90.كما ويمكن للمعلمين إضافة مجهر للحصول على صورة مكبرة، وذلك من خلال الروابط المزودة في جهاز “إي أل بي – دي سي 11″.ويقوم البرنامج المتقدم لإدارة مهام التطبيقات على إدارة الوظائف التفاعلية والخيارات المتعددة الوسائط. ويمكنك الآن التقاط صور ثابتة وتسجيل الفيديو، أو حتى مشاهدة ذوبان الثلج بسرعة، إذ يتمتع الجهاز بفاصل زمني يصل حتى 72 ساعة.كما يمكنك إضافة الملاحظات كتابةً أو صوتاً على الأفلام المسجلة والصور، بفضل مكبر الصوت المدمج وخيار التدوين المباشر بأدوات رسم سهلة الإستخدام.وللحصول على أفضل التجارب التعليمية، يمكن وصل “إي أل بي – دي سي 11″ بجهازي العرض الضوئي التفاعلي من “إبسون”، وهما “إي بي – 450 دبليو أي” (EB-450Wi) و”إي بي-460 أي” (EB-460i)، ليتمكن المعلمون من تدوين الملاحظات على الشاشة الكبيرة أو عرض الأجسام بتقنية ثلاثية الأبعاد، ومن ثم تسجيل الصور الملتقطة.نقلاً عن البوابة العربية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل