المحتوى الرئيسى

الخبراء يتوقعون تأثيرا نفسيا على البورصة بعد فرض ضريبة الارباح الرأسمالية

06/02 10:10

   توقع خبراء اسواق المال ومحللون ان يتاثر السوق المصري نفسيا بعد اتجاه الحكومة لفرض ضريبة جديدة على الارباح الراسمالية ، مستبعدين تاثر أداء جلسة اليوم بالتراجع الحاد الذى شهدته الاسواق الامريكية امس . توقع عيسى فتحي ، خبير أسواق المال ، ان يشهد السوق تاثيراً نفسياً سلبياً فى المدى القصير وذلك بعد الاتجاه لفرض ضريبة جديدة علي الأرباح الرأسمالية، مشيراً الى انها ضريبة بواقع 10% علي توزيعات أرباح شركات الأموال وهى تشمل الشركات المقامة بنظام المناطق الحرة ، سواء كانت هذه الارباح دورية أو غير دورية وسواء تم توزيعها نقدا أو عينا علي شكل أسهم أو سندات أو حصص تأسيس أو علي إي صورة أخري ولو بطريقة غير مباشرة. اوضح عيسى ان الحكومة تعاملت بذكاء فى قضية فرض ضرائب على الارباح فى البورصة ، حيث لم يتم فرض ضرائب على التداولات اليومية وانما تم فرضها على التوزيعات و عمليات الاندماج والاستحواذ ، مشيراً الى ان فرض ضرائب على التداولات امر فى غاية الصعوبة . وطالب عيسى المستثمرين بضرورة فهم الهدف من القرار خاصة انه سيكون ذو تاثير إيجابي على الاقتصاد المصري في المدي الطويل . ويرى عيسى ان جلسة اليوم ستشهد هبوط طفيف وليس حاد ، مستبعداً تاثر السوق بالتراجع الحاد الذى شهدته الاسواق الامريكية لدى نهاية تعاملات جلسة امس ، قائلا :"لايوجد ارتباط وثيق بين اداء السوق والاسواق العالمية بعد ثورة يناير". وتابع :"المستثمرين اصبحو يستمدون قرارتهم من واقع المتغيرات المحلية فى البلاد". كانت المؤشرات الامريكية قد تراجعت امس بنحو حاد دافعه مؤشرها الرئيسى داو جونز للهبوط دون مستوى الـ 12500 نقطة ، مسجلا انخفاضاً قدره 2.22% تعادل 279.65 نقطة ليغلق عند مستوى 12290.14 نقطة . وهبط مؤشر ستاندر آند بورز بنسبة بلغت 2.28% تعادل 30.65 نقطة ليغلق عند مستوى 1314.55 نقطة .وتراجع مؤشر ناسداك المجمع بنحو 2.33% تعادل 66.11 نقطة ليغلق عند مستوى 2769.19 نقطة . ومن جانبه توقع مصطفى بدرة، خبير أسواق المال، حدوث حالة من الإضطراب والقلق بين أوساط المتعاملين خلال جلسة اليوم نتيجة فرض ضريبة على توزيعات أرباح الشركات ، تؤدى إلى انخفاض فى مؤشر البورصة الرئيسى. وقال رجل الاعمال نجيب ساويرس فى تصريحات صحفية ان دفع ضرائب إستثمارية على البورصة سيؤدي إلى تقليل التدوال والعزوف عن الاستثمار.  وقال أن مسألة فرض  الضريبة الجديدة لا اعتراض عليها من ناحية المبدأ ، ولكن التوقيت غير مناسب على الإطلاق فى ظل استمرار تداعيات ثورة 25 يناير على الاقتصاد المصرى ، مشيراً إلى أن هناك تأثيرات سلبية على رؤوس الأموال الأجنبية فى السوق المحلى. وطالب بدرة وزارة المالية بمزيد من التوضيح حول جدوى فرض تلك الضريبة لتقليل حالة القلق المتوقعة من جانب المتعاملين نتيجة هذا القرار المفأجى وحتى لا تكرر مأساة الأزمة الأولى لقرارات فرض الضرائب على البورصة يوم 5 مايو 2008 والتى تسببت فى هزة عنيفة وانخفض المؤشر الرئيسي لها بنسبة كبيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل