المحتوى الرئيسى

صاحب دراسة "إيران والصعيد": عانينا من "أمن الدولة" بسبب كراهية النظام السابق لإيران

06/02 09:02

كشف الدكتور رفعت عبدالله سليمان، مدرس اللغة والأدب الفارسي بجامعة جنوب الوادي بقنا، أن جهاز أمن الدولة السابق كان يستدعى بشكل دائم أساتذة الأدب الفارسي، بسبب الكراهية العميقة التي كان يكنها النظام السابق للنظام الإيراني. وقال صاحب دراسة "صورة صعيد مصر في كتابات الايرانين" لـ"بوابة الأهرام" إن أمن الدولة كانت تماطل في حصول 26 أستاذا للأدب الفارسي يمثلون جميع الجامعات المصرية عام 2000م إعطاء تأشيرة سفر لهم لإيران لولا تدخل جهات علمية كبيرة لديهم، مضيفا أن رجالها كانوا لايكفون عن استدعائنا؛ ليسألوا عن أبحاثنا وعن نشاطنا في الأدب الفارسي أو التاريخ الإيرانى ورحلاتنا الخارجية. وأكد الدكتور رفعت أن العلاقات المصرية الإيرانية عميقة جدا بحكم التاريخ والجغرافيا، وأن الإيرانيين أنفسهم يعشقون الشعب المصري ولكن لأن نظام مبارك كان يتماشى ضد حركة التاريخ والجغرافيا فقد قام بعداء إيران رغم أن جمال حمدان الجغرافي ذكر أن التحالف الإقليمى بين مصر وإيران وتركيا سيخلقان عالما أفضل للمنطقة بأسرها وأضاف علينا ألا نعتبر إيران دولة معادية وعلينا أن نقرأ الآخر القريب، وهى الثقافة الإيرانية العظيمة التي استلهمت من ثقافتنا الفرعونية والإسلامية الكثير والكثير. يذكر أن الدكتور رفعت كشف في دراسته "صورة صعيد مصر في كتابات الايرانين" مدى هوس الإيرانيين بالصعيد الذي جعلته الثقافة الإيرانية مقر النبى يوسف الصديق ومدى اعتزاز الكتاب الايرانين بنهر النيل في مدنها العريقة كقوص وقفط وقنا، وتغنى شعراؤها بأن "مصر مجمع الوجود كله".رابط دائم: كلمات البحث:قنا| دراسة| ايران| النظام السابق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل