المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مقترحات بتقاسم السلطة في الصومال

06/02 11:39

قال ممثل الأمم المتحدة الخاص في الصومال أوغستين ماهيغا إن اتفاقية اقتسام السلطة ربما توفر لزعماء الصومال المتناحرين أفضل وسيلة لإنقاذ ماء الوجه والتوصل لاتفاق بشأن الإصلاح السياسي.وأشار ماهيغا إلى أن كل الأطراف متشبثة بالسلطة وبالتالي قد تكون هنالك صعوبات للتوصل إلى اتفاق لتقاسم السلطة.وتشهد الصومال صراعا على السلطة والصلاحيات بين الرئيس شريف شيخ أحمد ورئيس البرلمان شريف حسن شيخ أدن الذي كان حليفا في الماضي للرئيس قبل أن يدب الخلاف بينهما بسبب تبني دستور جديد.ولا تملك القوى الغربية التي تمول الحكومة التي تدعمها الأمم المتحدة وقوات حفظ السلام الأفريقية وسائل ترهيب تذكر كي تشجع بها الإصلاحات المطلوبة بشدة لإدارة مثقلة بالصراع الداخلي ومتهمة بالفساد.وأكد ماهيغا لرويترز أنه لا بد من طرح حوافز على مائدة المفاوضات، مشيرا إلى محادثات من المزمع عقدها في مقديشو في وقت لاحق من الشهر الجاري.   وقال إن تلك الحوافز قد تشمل مزيدا من الأموال لتمويل المشروعات الحكومية أو منح الحكومة دورا أكبر في تحديد الإصلاحات ومكافأة الأداء الجيد.وأعرب المبعوث عن أمله في أن تضم المحادثات زعماء إقليميين وزعماء قبائل ونساء، ونقل المناقشات إلى ما هو أبعد من الخلاف بين الرئيس ورئيس البرلمان.ومن جانب آخر قال المبعوث الأممي إن تقديم الفدية للقراصنة الصوماليين يشجع العصابات الإجرامية الدولية، مشيرا إلى عدم وجود دلائل على العلاقة بين القراصنة ومن أسماهم بالإرهابيين ولكن أكد أن إمكانية حدوث ذلك يبقى مرتفعا.وانتقد عدم اهتمام القوى الدولية بالمناطق التي يتركز فيها القراصنة على عكس باقي المناطق الصومالية.ويسيطر المسلحون على مساحات واسعة من الصومال وجيوب في العاصمة ويعترف دبلوماسيون بأن المانحين الأجانب وجيران الصومال لا يمكنهم تحمل إدارة ظهورهم لهذه الدولة التي ينعدم فيها القانون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل