المحتوى الرئيسى

ساندي: "لا أضع خطوطًا حمراء لنفسي خاصة في مصر"

06/02 17:19

صرّحت الفنانة التونسية ساندي أنه لا يوجد أي وجه للمقارنة بين السينما العربية ومثيلتها الغربية في ما يتعلق بالمشاهد الجريئة، مشيرة إلى أن ما يمكن أن تقدمه هي كممثلة هو ارتداء المايوه والملابس العارية نوعًا ما وتبادل القبلات، مستشهدة بما كانت تقدمه السينما المصرية فترة الستينات والسبعينات ومدى الجرأة التي لم تصل إليها السينما الآن. وفي هذا الصدد، قالت ساندي: "لا أضع خطوطًا حمراء لنفسي، خاصة في مصر؛ لأننا مهما قدمنا من مشاهد جريئة في السينما، فلن نصل للسينما الموجودة في هوليوود والمعروفة بجرأتها الشديدة، فنحن نقدم المشاهد بالإيحاء في السينما العربية، أما في السينما الأمريكية والفرنسية، فهذه المشاهد تقدم للجمهور مباشرة ودون حذف منها، ونحن لن نصل لهذه المرحلة في السينما؛ لأننا في النهاية شرقيون ولدينا عادات وتقاليد يجب المحافظة عليها". وأردفت ساندي: "أقصى ما يمكن تقديمه في السينما المصرية هو ارتداء المايوه في أحد المشاهد وتبادل القبلات وارتداء الملابس العارية نوعا ما، وأرى أن الأفلام القديمة كانت تقدم هذه المشاهد دون حرج، فلماذا لم ننتقد هذه الأفلام سابقًا، كما أن هذا كله موجود في حياتنا العادية في مصر"، بحسب ما ذكرت مجلة كلام الناس الصادرة هذا الأسبوع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل