المحتوى الرئيسى

متى سننتهي في دنيا الوطن من النكرات؟ بقلم: زياد ابوشاويش

06/02 22:20

متى سننتهي في دنيا الوطن من النكرات؟ بقلم: زياد ابوشاويش الحقيقة اكتب خطابي هذا وأنا في اشد حالات الغضب لسبب يتعلق بما كنا لفتنا نظر الإخوة في الإدارة إليه وهو تجنيب الكاتب سفاهات بعض المعلقين الذين لا هم لهم سوى السخرية من الكتاب أو التنغيص عليهم وخاصة إن لم يتفقوا معهم في مواقفهم السياسية أو الفكرية. يطالعك هؤلاء بكلمات وملاحظات خارج سياق المقال أحياناً، وفي أخرى لا يكونوا قد أطلوا على سابق كتاباتك فيجتزئوا المقال من السياق العام لفكر الكاتب ومواقفه ويلصقون به الاتهامات..ومع ايماننا بحرية الرأي والتعبير كما النقد البناء وفي حدود اللياقة والأصول إلا أننا لا نقبل أبداً أن يتسبب لنا بعض الذين يدخلون بأسماء حركية هذا الإيذاء النفسي أو حتى الجسدي بقلة أدبهم وقلة تربيتهم. إننا نكتب هنا مجاناً في الوقت الذي نكتب نفس المادة بمواقع أخرى بفلوس أو بمقابل مالي..فهل من المعقول انه برغم ذلك نتعرض للشتم والرزالة لأن سياسة الموقع العرجاء تسمح لشخص مثل المدعو المجدلاوي ليتطاول علينا وهو الجبان الذي يخفي معالم وجهه واسمه ويستعر من كنيته واسم عائلته؟ أليس هناك معيار يتعلق بالتعليقات على وجه الخصوص أم سيبقى الموقع وكالة من غير بواب لكل من هب ودب ليشتم ويغمز من قناة هذا الكاتب أو ذاك على هواه؟ هل ترغب إدارة الصحيفة بتطفيشنا من الموقع للمرة الثانية أم ماذا؟ نحن نكتب في صحف ورقية وغيرها ولا نجد مثل هذا الانفلات فبالله عليكم اوقفوا بعض المعقبين عند حدهم لأنهم يخرجونا عن اتزاننا وعن وعينا حين يشتموننا دون أن نكون قادرين على صفعهم على قفاهم. إنني أناشد الأخ أبو محمد عبد الله عيسى أن يتدخل لوقف الأمر ومراقبة التعقيبات بدقة أو قولوا لنا مع السلامة وسنغادركم في هذه الحالة من غير زعل. ليتقبل الجميع صادق مودتنا زياد ابوشاويش دمشق في 2 6

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل