المحتوى الرئيسى

لامبارد سيظل واقفاً على أطراف أصابعه !

06/01 22:20

قَبِل صانع الألعاب المُخضرم "فرانك لامبارد" التحدي مع اللاعبين الجُدد الذين إنضموا مؤخراً لخط وسط المنتخب الإنجليزي الأول أمثال "سكوت باركر وجاك ويلشير"، مؤكداً أنه لن يتخلى عن موقعه في التشكيل الأساسي إلا عندما يُفكر في تعليق مسيرته الدوليـة مع الأسود الثلاثة. ويعتبر لامبارد وجود اللاعبين الجدد في تشكيلة المنتخب الإنجليزي حافز كبير له كي يبقى واقفاً على أصابع قدميه محافظاً على مستواه الفني واللياقي من أجل أن يظل كما هو الرجل المفضل مع جيرارد في منطقة الوسط أمام المدرب فابيو كابيللو. وقال جيرارد لصحيفة ديلي ستار البريطانية "عندما إنضممت للمرة الأولى لتشكيلة إنجلترا نظرت حولي فوجدت بول سكولز ونيكي بات، فأخبرت نفسي بأنني بعيد عن اللعب كأساسي، واللاعبون الصغار يقولون الآن نفس الكلام، وأتصور أن هذا هو التحدي الذي دفعني لأن أبقى في المنتخب وأتدرب بكل قوتي لأبقى الرجل المفضل". لامبارد الذي عاد من إصابة عميقة في الفخذ نهاية النصف الأول من الموسم تابع حديثه "سيكون الأمر غير مهماً بالنسبة لي إذا لم أكن في الفريق، ولكن عندما أشعر بأن بإمكاني المساهمة سأطلب فرصة اللعب، أنا أريد أن أُقاتل هؤلاء اللاعبين الشباب لاثبات أحقيتي بالبقاء في التشكيل الأساسي، وأعتقد أن فابيو كابيللو عندما يقوم بالاختيار يختار دائماً على أساس الجدارة". وعن قرار الإعتزال قال "لا يُمكن تخيل هذا اليوم عندما يأتي؟ عندما اعتزل اللعب الدولي، لقد كنت في قمة الاحباط وقت الإصابة التي تعرضت لها هذا الموسم، لكن من الجيد العودة السريعة والتمسك بمكانك، إن كل دقيقة لعبتها من أجل إنجلترا استمتعت بها وعليّ الاستمتاع بكل لحظة فيما تبقى من مسيرتي حتى اختار القرار الأصعب بالإعتزال الدولي وسأحاول فهم الطريقة التي يمكنني بها مواجهة هذا التحدي". وأتم "وقت توقفي عن العمل مع المنتخب الإنجليزي، أعتقد أن النجاح الذي حققته مع البلاد هو الشيء الوحيد الذي سأظل أتذكره دائماً".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل