المحتوى الرئيسى

ن.تايمز: لا سلام في السودان إلا بحل "أبيي"

06/01 12:49

نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية، اليوم الاربعاء عن مسئولين غربيين قولهم إنه لن يكون هناك سلام دائم في السودان إلا بحل مشكلة "أبيي".وأوضحت أن التوترات في السودان تتصاعد ، في الوقت الذي يستعد فيه الجنوب لإعلان استقلاله المقرر في التاسع من شهر يوليو القادم ، مشيرة الي نشر الآلاف من جنود الجنوب على طول الحدود ومطالبة النيل الأزرق وكردفان الجنوبي بنزع السلاح من جميع الجنود.وقالت الصحيفة إن الوضع لا يزال غير واضح بالنسبة لنوايا الشمال حول ما إذا سيقوم بنزع السلاح الجبري من القوات الجنوبية أم سيمتثل الي مشورات المسئولين الغربيين والافريقيين لوقف العنف والبدء في مفاوضات من شأنها أن تنهي التوترات.وأشارت الي اعلان الاتحاد الافريقي أمس الثلاثاء موافقة مسئولي الشمال والجنوب السودانيين على تسوية مبدئية لتأسيس منطقة منزوعة السلاح بين حدود البلدين.وأعرب بعض مسئولي الجانبين عن شكوكهم حول الاتفاق ، خاصة حول قدرته في التوصل لحل بشأن المنطقة المتنازع عليها في "أبيي".ووفقا للاتفاقية المبدئية التي تم الاتفاق عليها وتم الاعلان عنها بواسطة الاتحاد الافريقي ، فإن كلا الجانبين وافقا على تأسيس منطقة بمساحة 4ر12 ميل منزوعة السلاح ، ووجود ممثلين رفيعي المستوى من كلا الجانبين لمراقبة الترتيبات الامنية التي تؤثر على السودان بأكمله جنوبا وشمالا.ونقلت "نيويورك تايمز" عن بيان الاتحاد الافريقي نصه "ان الاتفاقية تمهد الطريق لمفاوضات اخرى حول القضايا الامنية بين الاطراف ، والتي سيتم عقدها بواسطة الاتحاد الافريقي في وقت لاحق من هذا الاسبوع".وتساءل الكولونيل فيليب اجيور المتحدث باسم العسكرية الجنوبية عما اذا كانت المخابرات وجيش الخرطوم ستلتزم بهذه الاتفاقية أم لا ، معربا عن شكوكه حول التزام الشمال بالاتفاقية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل