المحتوى الرئيسى

الدكتور واصل ابو يوسف : الدبلوماسية الفلسطينية تواصل عملها من اجل مزيد من الاعترافات بالدولة الفلسطينية

06/01 11:26

رام الله-دنيا الوطن اكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل ابو يوسف ان الجانب الفلسطيني يعمل حاليا على اساس ان الادارة الامريكية ستستخدم حق النقض الفيتو ضد الاعتراف بالدولة الفلسطينية في ايلول القادم، الا انه استطرد قائلا 'ولكن هناك جهودا حثيثة تجري على الصعيد السياسي والدبلوماسي من اجل انجاح التحرك الفلسطيني في الجمعية العامة للامم المتحدة وفي مجلس الامن الدولي' في ايلول القادم. واشار ابو يوسف الى ان زيارة الرئيس محمود عباس والوفد المرافق له للقاهرة ولقاءه برئيس المجلس العسكري المشير محمد طنطاوي، تأتي في اطار التحرك الدبلوماسي الفلسطيني، ورأى ان لجنة استحقاق سبتمبر المنبثقة عن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ستبحث في خطوات السلطة الفلسطينية بالتعامل مع استحقاق سبتمبر لإقامة الدولة الفلسطينية وإعداد التقارير والدراسات التي من شأنها تحديد خطوات السلطة الفلسطينية بالتوجه للأمم المتحدة. وقال نحن أمام مخاطر جدية، وتهديدات إسرائيلية، ومواقف داعمة ومنحازة بالكامل من الإدارة الأمريكية والرئيس أوباما والذي تراجع عن كل ما قاله في الخطابات السابقة في ظل ضغط اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة، وبالتالي أمام كل هذه المخاطر لم يعد للشعب الفلسطيني إلا توحيد صفوفه لمواجهة هذه المخاطر والتحديات، وعلينا أن نراهن على وحدة شعبنا، يجب أن نشتق استراتيجية سياسية بتوافق مختلف الفصائل عليها تقوم على مواجهة المخاطر وبما يتناسب مع التحديات التي فرضها خطاب نتنياهو الذي عبر فيه، عن المزيد من الصلف والعنجهية، واستمرار التنكر للحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها حقه في تقرير المصير والاستقلال الناجز فوق ترابه الوطني وشدد ابو يوسف على ضرورة حماية اتفاق المصالحة من خلال المباشرة بخطوات عملية لنقل الاتفاق الي الحيز العملي وقال اعتقد بضرورة اطلاق سراح المعتقلين باقرب وقت ، ومباشرة اللجنة الوطنية العليا المكلفة ببحث آليات إعادة بناء منظمة لتحرير الفلسطينية علي أسس ديمقراطية عملها فوراً وتنفيذ كل البنود الاخري التي تم الاتفاق عليه. واعرب عن اعتقاده بان استعادة الوحدة ستقوي الموقف الفلسطيني في التوجه الي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة علي حدود الأراضي الفلسطينية التي تم احتلالها في العام 1967 وعاصمتها القدس. وستشكل دفعة قوية في توسيع دائرة الاعتراف بالدولة الفلسطينية ويزيد من قدرة الجانب الفلسطيني علي التحرك ومواجهة الضغوط الامريكية الصهيونية عليهم للتنازل عن الحقوق الفلسطينية . وعبر عن تضامن الجبهة مع إضراب الأسرى في سجون الاحتلال وشدد على اهمية ان تكون قضيتهم على سلم الأولويات في كافة المحافل الدولية والمحلية ،داعيا الى مزيدا من التضامن معهم والانخراط في الفعاليات والاعتصامات، التي تشكل دعماً نفسياً مهماً للأسرى ،والتحرك على كافة المستويات الرسمية والشعبية والهيئات الحقوقية وللكشف عما يتعرضون له من ممارسات عنصرية من قبل إدارة سجون الاحتلال التي تتخذ من العزل الانفرادي سياسة عقاب وبشكل غير مبرر وغير مشروع بحقهم ومطالبة المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته والعمل من اجل الافراج عنهم دون قيد أو شرط، خاصة ذوي الأحكام العالية وكبار السن والأطفال والنساء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل