المحتوى الرئيسى
alaan TV

"الوحدة الوطنية".. في مؤتمر لحزب شباب التحرير بالشرقية

06/01 09:46

نظَّم مساء أمس حزب شباب التحرير مؤتمرًا جماهيريًا بمحافظة الشرقية، بعنوان "الوحدة الوطنية"، حضره المستشار محمد عبدالقادر، محافظ الشرقية، والقس سيرافيم فوزي، كاهن كنيسة تكلا، والشيخ خالد رشاد، ممثل عن مديرية الأوقاف بالمحافظة..، وإمام مسجد مديرية الزراعة، وقيادات الحزب. قال القس سيرافيم: إن الفتنة الطائفية أمر غير موجود بين نسيج الشعب المصري، بعيدا عن النفاق أو المزايدة، ونحن شعب واحد ودم واحد ونسيج لا يكتمل إلا بالطرفين، مشيرًا إلى أن الطيران الإسرائيلي والعدوان الثلاثي ومواجهات ثورة 19، ودماء تلميذ مجزرة بحر البقر، لم تفرق بين دماء المسلم أو القبطي، الكل يدفع ضريبة الحياة والتضحية من أجل هذا الوطن. أكد سيرافيم أن حزب شباب التحرير يتبنى فكرة شباب الثورة، ولن نعطي للحركات الهدامة سواعدنا لتأكل فيها وتهلك الوطن لتعيد الفساد، كما تقوم أفكار الحزب على دعم الاقتصاد القومي المصري و النهوض به من خلال حملة للتبرع من أجل مصر تحت رقم 25/1/2011 باسم وزارة المالية حتى يتم تجميع مبلغ 12 مليار جنيه. رفض القس فكرة (السلف) من البنك الدولي بواقع الفائدة المركبة علي الشعب، حيث يبلغ فائدة قرض الـ 12 مليار أكثر من 28 مليار جنيه، وهو مبلغ كاف للنهوض بالاقتصاد المصري إذا تم تجميعه بسواعد هذا الوطن. قال الشيخ خالد، لا للفتنة الطائفية نعم للاقتصاد الوطني، وطالب بعدم السماح لفلول النظام السابق بوضع السم في كوب العسل، مشيرا أن البلاد مستهدفة منذ سنوات طويلة وهم يريدون الهلاك والخراب، وهناك إناث من جلودنا يدبرون لها الهلاك ونشر الفساد وضياع الأمة. أكد المحافظ علي أن المصريين هم قدوة في التدين، وهم ميراث العالم ومعلميه والثورة المصرية أكبر شاهد على هذا التاريخ المسطر بين أطياف الشعب الذي لا يفرق بين مسلم ومسيحي، مؤكدا أن الوحدة الوطنية في عصر مبارك كانت مفتعلة، لكنها اليوم حقيقة لا ينكرها أحد، وما يحدث هو بفعل فاعل يريد هلاك الأمة ويستهدف الجميع وليس دين أو لون، والمسلم تربى مع المسيحي والعكس، ويسهر علي حمايته والحفاظ على أمنه المتبادل، وقام المحافظ بتوزيع الشهادات المقدمة من شباب الحزب لقياداته المتميزة.رابط دائم: كلمات البحث:الشرقية |  الوحدة الوطنية|  شباب التحرير

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل