المحتوى الرئيسى

أحمد راتب: ""هي فوضى" أقرب فيلم توقع ثورة 25 يناير"

06/01 16:12

كشف المنتج عمار هاشم الموسوي أن فكرة خوض مجال الإنتاج السينمائي تراوده منذ عام 2008 ثم قرر أن يخوضها في عام 2011 بعد دراستها. وقرر أن تكون تجربته الأولى في فيلم سينمائي مصري وليس كويتي يحمل اسم "السمان"، مبررًا ذلك أن أفلام السينما المصرية يسهل تسويقها ولها جمهور أكبر. وفي مؤتمر صحفي عن الفيلم تحت رعاية الشاعر الشيخ دعيج الخليفة وبحضور نجوم الفيلم أحمد راتب وطلعت زكريا وسالي القاضي، قال الموسوي إن الفيلم هو عبارة عن عمل جماعي بين نجوم الكويت ومصر ويشبه فيلمي "الفرح" و"كباريه" لأنه يدور في مكان واحد وهو منطقة "نزلة السمان". وأكد الموسوي أن الفيلم يناقش مجموعة من القضايا الإنسانية المهمة وبالأخص فكرة الجنسية وليس البدون بالتحديد. وقال الفنان القدير أحمد راتب إن "السمان" يعكس التعاون الحقيقي بين الفنانين العرب لا سيما وأن كل فنان يؤدي دوره بلهجة بلده مما يمنح الأحداث واقعية شديدة. وعندما سؤل أحمد راتب عما يقال إن أفلامًا سينمائية كثيرة توقعت حدوث ثورة 25 يناير أجاب أن فيلم "هي فوضى" قد يكون الأقرب لتوقع الثورة لا سيما أنه يقدم نموذج فرد الشرطة الفاسد وثورة أهل منطقته عليه في النهاية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل