المحتوى الرئيسى

بالفيديو.. المستشار البشري: السلطة القائمة بعد الثورة هي من بيدها قرار إسقاط وإلغاء الدستور أو استبداله

06/01 06:31

الشروق -  المفكر والكاتب الإسلامي المستشار طارق البشري Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  صرح المفكر والكاتب الإسلامي المستشار طارق البشري، بأن السلطة القائمة بعد الثورة هي الجهة الشرعية التي تقرر إسقاط الدستور وإلغائه أو استبداله، وقال في لقاءه مع برنامج "علمتني الحياة" على قناة المحور الفضائية: "في الماضي تقرر إلغاء دستور 1923 يوم 10 ديسمبر 1952، ولم يسقط يوم 23 يوليو، وبعد ذلك تم وضع إعلان دستوري جديد في 16 يناير 1953، ليعمل به خلال تلك الفترة الانتقالية، وقد استمر لمدة ثلاث سنوات، وفي عام 1956 وضع الدستور الجديد الخاص بالثورة". وأوضح البشري أن السبب في تذبذب العامة هو أن الجميع يتحدثون بما لا يعرفون، حيث قال: "للأسف في الوقت الحالي نجد أن أهل القانون يتحدثون في السياسة بدون دراية بها، وأهل السياسة يتحدثون في القانون دون علم به، وهذه هي المشكلة الأساسية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل