المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:مصر: حسني مبارك "مريض جدا ولا يمكن نقله إلى السجن"

06/01 00:53

اتهم مبارك بالقتل العمد لمحتجين مناوئين لحكومته وقطع خدمات الإنترنت التي كلفت الاقتصاد خسائر كبيرة والكسب غير المشروع قال مسؤولون مصريون إن الرئيس السابق حسني مبارك مريض جدا بحيث لا يمكن نقله من المستشفى الذي يوجد فيه في شرم الشيخ إلى سجن طرة بضواحي مدينة القاهرة. وقالت لجنة طبية كلفتها الحكومة المصرية بدراسة وضعه الصحي إن اضطرابات القلب التي يعاني منها مبارك البالغ من العمر 83 عاما تجعله في خطر التعرض لنوبة قلبية مفاجئة. ويخضع مبارك حاليا للاعتقال في مستشفى شرم الشيخ بعد احتجازه خلال تلقيه العلاج هناك الشهر الماضي. واتهم مبارك بالمسؤولية عن مقتل محتجين مناوئين لحكومته. وأضاف الفريق الطبي أن مبارك "مريض للغاية" بحيث لا يمكن أن يغادر سريره بدون مساعدة. وجاء في بيان للنائب العام المصري الثلاثاء "لقد فحص الأطباء المريض في غرفة العناية المركزة التي يوجد بها ووجدوا أنه ضعيف ومكتئب ولا يمكن أن يغادر السرير بدون مساعدة". ومضى البيان للقول إن مستشفى سجن طرة في ضواحي مدينة القاهرة "غير ملائم لمريض يوجد في وضع حرج". واتهم مبارك رفقة نجليه علاء وجمال بـ "القتل العمد" لبعض المشاركين في الاحتجاجات التي أطاحت به. وفي حال قررت هيئة المحكمة أن مبارك مذنب، فقد يواجه عقوبة الإعدام. وتستجوب هيئة الادعاء العام مبارك على خلفية اتهامات بأنه وأفراد عائلته جنوا أرباحا كبيرة خلال مدة حكمه التي دامت ثلاثة عقود من الزمن. وفرضت محكمة مصرية على مبارك غرامة بقيمة 34 مليون دولار بسبب قطعه خدمات الإنترنت والتواصل خلال احتجاجات شهر فبراير/شباط الماضي. وتعتقل السلطات المصرية أكثر من 20 وزير سابق ورجل أعمال ارتبطوا بنظام مبارك قبل تنحيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل