المحتوى الرئيسى

بديع من دمياط: لا توجد صفقات بين الإخوان المسلمين والمجلس الأعلى

06/01 09:46

قال الدكتور محمد بديع، المرشد العام للإخوان المسلمين، إن ثورة 25 يناير نجحت في إزاحة كل ظالم وفاسد مهما علت قوته، مشددا على وجوب العمل والبناء. ونفى أن تكون الجماعة عقدت صفقة مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة.. مؤكدا أن "الإخوان المسلمون" كانوا وسيظلون نعم الناصح للمجلس الأعلى، فإن أحسن المجلس سنقول له أحسنت، وإن أساء سنقول له أسأت. جاء ذلك خلال افتتاح، المرشد العام مقر الإخوان بمحافظة دمياط، مساء أمس، والتقى عقب الافتتاح بعدد من قيادات الإخوان بالمحافظة داخل المقر، وكذلك التقى بأخوات دمياط في نادي الزراعيين، حيث جددن البيعة لفضيلته، وطالبهن بضرورة الاقتداء بأمهات الأنبياء عليهم السلام. شدد بديع على أن الأخوات لهن دور كبير في رعاية أمهات شهداء الثورة، ورعاية الجرحى وأسرهم، وتقديم المساعدة والعون لهم، مضيفًا أن الأخت المسلمة عليها دور نشر قيم العمل حتى يكثر الفعل، ويقل الجدل المضيع للجهود. وفي (حديث الثلاثاء) الذى حضره آلاف من أعضاء الجماعة بمسجد عمرو بن العاص بدمياط، دعا مرشد الإخوان جميع أطياف المجتمع والقوى السياسية والوطنية إلى الوحدة والتكاتف فيما بينها، مشددًا على أن مصر فوق الجميع، وتحتاج جهود كل أبنائها. أكد بديع أن هذا اللقاء هو إحدى ثمرات ثورة 25 يناير المباركة، مذكرًا بأيام النظام البائد، وكيف أنه منع الدعاة من الاستفادة من المساجد، مشددًا على أهمية العمل الجاد الذي يبني الأمة. وعن سبب عدم مشاركة الإخوان في مظاهرة (جمعة الغضب الثانية)، أكد المرشد العام أنه لم يتم التنسيق بين الإخوان والمنظمين للمظاهرة، وأن بعض المطالب التي تم رفعها لم يوافق الإخوان عليها.رابط دائم: كلمات البحث:دمياط| المرشد العام للإخوان|  المجلس الأعلى

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل