المحتوى الرئيسى
alaan TV

خالد بشارة الرئيس الجديد لأوراسكوم تيليكوم:أنا مع الرأسمالية.. والاشتراكية سترجع بنا إلى الوراء

06/01 10:53

شيماء شلبى -  خالد بشارة Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  «التوصل إلى حل سلمى يرضى جميع الأطراف هو ما نسعى لتحقيقه مع الحكومة الجزائرية لحل مشكلة جيزى، والتكوين الجديد للشركة سيساعد على تحقيق هذا الهدف»، قال خالد بشارة رئيس مجلس الإدارة الجديد لشركة أوراسكوم تيليكوم القابضة (ORTE)، الذى تولى هذا المنصب منذ أسبوعين بدلا من نجيب ساويرس، رجل الأعمال المصرى، الذى قرر التفرغ للحياة السياسية.بشارة أشار إلى أن «بوادر ايجابية لحل أزمة جيزى بدأت تلوح، رغم عدم استئناف المفاوضات بعد»، مؤكدا أنه «لم يكن باستطاعة أوراسكوم التوصل لحل سلمى مع الحكومة الجزائرية، ولكن دخول الشريك الروسى طرفا فى المباحثات سيغير كثيرا من الوضع القائم خاصة مع سعى فيمبلكوم لإيجاد حل يمكنها من الاستمرار فى السوق الجزائرية».وبحسب بشارة، «تأثرت إيرادات الشركة بمشكلة وحدتها فى الجزائر «جيزى» ــ التى تساهم بنحو 60% من ربحية أوراسكوم ــ وعدم حل الأزمة تسبب فى نقص السيولة، مما منع الشركة من توزيع أرباح للعام الثالث على التوالى» تبعا لبشارة، متوقعا عدم قدرة الشركة على توزيع أرباح خلال الفترة من 18 إلى 24 شهرا القادمة، إذا لم يتم حل أزمة جيزى.صغار المساهمين مستفيدون من اندماجنا مع فيمبلكوميرى بشارة ان صفقة الاندماج مع مجموعة فيمبلكوم الروسية والتى تبلغ قيمتها 6.6 مليار دولار «ستعود بالنفع على جميع مساهمى الشركة وخاصة صغار المساهمين، الذين وافق 93% منهم على الصفقة».«الصفقة تشهد اندماج شركة اتصالات من المنطقة العربية مع سادس أكبر شركة اتصالات فى العالم؛ وفوائد الاندماج بين المجموعتين تتخطى 2.5 مليار دولار وبموجب الصفقة قامت فيمبلكوم بشراء كل ديون اوراسكوم كما قامت بمد آجال استحقاق الديون مما يعنى المزيد من السيولة المتاحة للشركة وعدم تأثرها بمواعيد استحقاق الديون التى كانت ستحل فى الأجل القريب».وكانت الجمعية العامة لشركة اوراسكوم قد وافقت على تأسيس شركة جديدة تحت اسم «اوراسكوم للاتصالات والاعلام والتكنولوجيا» ستشمل حصة أوراسكوم فى موبينيل وشركة كوريا الشمالية وشركة الكابلات البحرية وشركة اوراسكوم تيليكوم وستصبح ملكيتها منقسمة بين نجيب ساويرس بنسبة 51.8 % وصغار المساهمين 48.2%قال بشارة انه سيكون لها إدارة وخطة منفصلة بالكامل عن أوراسكوم تيليكوم القابضة كما ان المديونيات الخاصة باوراسكوم تيليكوم ستنتقل إلى شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة بعد تقسيم الشركتين فى حين لن يتم تحميل أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا الجديدة بأى مديونيات.وتبعا لبشارة فإن المساهمين سيحصلون بعد تقسيم سهم أوراسكوم على سهمين بدل سهم واحد إحداهما فى شركة أوراسكوم تيليكوم القابضة والآخر فى أوراسكوم للاتصالات والتكنولوجيا، «وهو ما يؤكد عدم خسارة اى من المساهمين»، بحسب تعبيره، مبديا دهشته من اعتراض بعض صغار المساهمين على الصفقة، مشيرا إلى أن موافقة 93% منهم» تؤكد على مدى نجاحها.«عايز حد يقولى كيف ستضر الصفقة بصغار المساهمين هل هناك شركة فى التقسيم اختفت مثلا ام ان القيمة السهمية قلت؟ ده اتجاه عالمى، كما أن أوراسكوم ستتقدم بعرض اختيارى لشراء أسهم صغار المساهمين الذين لا يريدون الاستمرار»، أضاف رئيس مجلس الإدارة.ويوضح بشارة أن إيقاف التداول على سهم أوراسكوم لمدة أسبوع واحد سيكون مجرد إجراء فنى للسماح بعملية التقسيم التى سننتهى من إجراءاتها خلال الشهر الحالى، ثم سيعاد التداول بعد إدراج الأسهم الجديدة للمساهمين فى الشركة الجديدة المكونة.نتوقع انضمام ساويرس لمجلس إدارة الكيان الجديد قريبـًاوعوائد الاندماج بين اوراسكوم وفيمبلكوم ستظهر بالكامل بعد ثلاث سنوات إلا أنها ستتحقق بالتدريج بداية من النصف الثانى من العام الحالى، قال بشارة، متوقعا ان يتم تمثيل أوراسكوم تيليكوم فى مجلس إدارة فيمبلكوم قرب نهاية العام بعد ان يتم تعديل اتفاق المساهمين الذى يضم تلينور والفا الروسية وبعد ان اصبحت شركة ويند تيليكوم المملوكة للمهندس نجيب ساويرس أكبر مساهم من حيث حقوق التصويت حيث تمتلك 30.6 %. «من الطبيعى انه بعدما أعلنت شركة الفا انها ستبيع حصتها وستلغى اتفاقية المساهمين ان يتم التصويت على المجلس الجديد ويتم تعيين الشخص الذى يمتلك أكبر عدد من الأصوات، لذلك نتوقع حصول ساويرس على مقعد بمجلس الإدارة آخر العام الحالى بعد أن تنتهى الفا من عملية البيع ثم إلغاء اتفاقية المساهمين بعد 6 شهور وتكوين المجلس الجديد». من ناحية أخرى، انتهت اوراسكوم تيليكوم من تنفيذ الكابل البحرى التابع لها ووصل إلى الإسكندرية عبر إيطاليا منذ ديسمبر 2009، كما يوضح بشارة، مشيرا إلى ان مد الكابل داخل الأراضى المصرية متوقف على الحصول على عدد من التصاريح والموافقات فقط.  أنا مع الرأسمالية ذات المسئولية الاجتماعيةأنا شاركت فى الثورة لشعورى ان الفجوة بين المواطنين والحكومة تتسع كل يوم وأرى ان أخطر ما يواجه الثورة الآن هو محاولات إشعال الفتنة الطائفية والنداء للتحول إلى الاشتراكية، هكذا يعلق بشارة على مشاركته فى ثورة 25 يناير.«بالطبع أنا مع الرأسمالية ذات المسئولية الاجتماعية وأرى انها هى التى يمكن ان تتقدم بنا إلى الأمام، بخلاف التوجه إلى الاشتراكية الذى سيرجع بنا إلى الوراء» هكذا يرى رئيس مجلس إدارة أوراسكوم.والرأسمالية تتوافق أيضا مع اتجاه حزب المصريين الأحرار الذى سنقدم قريبا لجنة التأسيس الخاصة به، ونعمل على ترتيب باقى اللجان الفنية وتحضير الكوادر التى ستتقدم للانتخابات التشريعية القادمة، ولن أرشح نفسى ولا المهندس نجيب ساويرس لهذه الانتخابات، يؤكد بشارة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل