المحتوى الرئيسى

بسبب الفيس بوك التشاؤم يسود على المصريين قبل مواجهة الأولاد

06/01 06:18

  بسبب تواصل المصريين على الموقع الشهير " الفيس بوك " ساد التشاؤم على بعض جمهور الكرة المصرى بسبب مباراة منتخب مصر ومنتخب وجنوب أفريقيا فى التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية فى غينيا والجابون والمحدد له فى 5يونيو وهو مايوافق بيوم الأحد القادم . وكانت تصريحات المصريين كلها على  أن ذلك اليوم كان يوم عسير جداً على مصر من قبل وهو مايعرف بيوم النكسة فى عام 1967. وبعدها أنتصرت مصر وأستعادت هيبتها وكرامتها على إسرائيل وأستردت سيناء الحبيبة إلى أرض مصر مرة أخرى فى السادس من أكتوبر 1973. وأعاد الرئيس المصري الأسبق محمد أنور السادات افتتاح قناة السويس أمام الملاحة الدولية في اليوم الذي يوافق إغلاق القناة بعد النكسة، ليكون هو يوم النصر للشعب المصري. وحمّلت الجماهير المصرية اتحاد كرة القدم مسؤولية اختيار موعد المباراة وقالوا في تعليقاتهم إنه كان من المفترض باتحاد الكرة أن يختار يوماً آخر للمباراة بدلاً من هذا اليوم الذي يتشاءم منه المصريين. يذكر أن المنتخب المصري يحتل المركز الأخير في المجموعة السابعة من التصفيات برصيد نقطة واحدة، بينما يحتل المنتخب الجنوب إفريقي قمة المجموعة برصيد7 نقاط ويأتي منتخب النيجر في المركز الثاني برصيد 6 نقاط وسيراليون ثالثاً برصيد نقطتين وتبدو فرصة حامل اللقب لثلاث مرات متتالية في التأهل لنهائيات البطولة المقبلة صعبة للغاية في ظل هذه الظروف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل