المحتوى الرئيسى

أجهزة الأمن تحبط محاولة هروب جماعى من سجن أبوزعبل

06/01 13:09

أجهزة الأمن تحبط محاولة هروب جماعى من سجن أبوزعبل1 يونيو 2011 |الجريدة - حاول أكثر من 48 مسجوناً الهروب من سجن أبوزعبل بالقليوبية، حيث قاموا بإشعال النيران فى البطاطين وبعض المتعلقات الشخصية الموجودة بأحد العنابر، وتصاعدت النيران والأدخنة من داخل العنبر فأطلق المسجونون الصرخات، وأثناء قيام قوات الإطفاء بفتح العنبر، لمنع اختناق المساجين، فوجئت قوات الحراسة داخل السجن بمحاولة هروب جماعى من المتواجدين فى العنبر، فيما سيطرت أجهزة الأمن على السجناء.وذلك بعد أن تمكن 44 مسجوناً من القفز فوق أسوار السجن، إلا أن قوات الشرطة حاصرتهم بمساعدة عدد كبير من الأهالى بالمنطقة وأطلقت الشرطة الرصاص الكثيف فى محاولة منها لضبط الأمور بعد حدوث حالة من الفوضى داخل السجن الذى لايزال يعانى من تصدعات ناتجة عن الاعتداءات السابقة، وخاصة أنه تعرض للسطو أكثر من مرة عقب أحداث يناير.وكشف مصدر مسؤول أن استخدام قوات الحراسة الموجودة فوق أسوار السجن للنيران الحية ساعد فى سرعة السيطرة على الموقف ومنع هروب مساجين آخرين.وانتقل لمكان الواقعة اللواء أحمد سالم الناغى، مدير أمن القليوبية، واللواء محمود يسرى، مدير المباحث الجنائية، والعقيد أحمد الشافعى، رئيس فرع البحث الجنائى بالخصوص، وتم ضبط 44 مسجوناً قبل هروبهم من المنطقة وإعادتهم مرة أخرى للسجن، فيما تمكن 4 آخرون من الفرار وهم محمد فرج محمد، محكوم عليه بعامين فى قضية تزوير، وعبدالرحمن أحمد السيد، محكوم عليه بعامين أيضاً، وجميل متولى محمود، 3 سنوات، وعبدالرؤوف سيد عبدالرؤوف، عامين.الرابط المختصر:: http://www.algareda.com/?p=14311بإمكانكم دومًا متابعة آخر أخبار الجريدة عبر خدماتها على موقع تويتر أو عبر موقع فيسبوك. google_ad_client="ca-pub-7029814275648674";google_ad_slot="7714684894";google_ad_width=336;google_ad_height=280; اقرأ أيضًا:سماع دوي اطلاق نيران مع احتجاج رجال شرطة في القاهرةاضراب 270 سجين بوادى النطرون بعد أن نكث وزير الداخلية وعوده لهم"شرف" يوافق على استئناف الدورى العام 13 أبريل الحالي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل