المحتوى الرئيسى

افتتاح اعمال مؤتمر المعارضة السورية في انطاليا

06/01 10:17

انطاليا (ا ف ب) - افتتحت اعمال مؤتمر المعارضة السورية صباح الاربعاء في مدينة انطاليا التركية.واعلن المسؤول الاعلامي للمؤتمر محمد دغمش (25 عاما) افتتاح "المؤتمر السوري للتغيير"، قبل ان يؤكد رجل الاعمال غسان عبود صاحب قناة اورينت في كلمة ان "قرارنا ان ننبذ كل الخلافات لاننا نريد الوصول الى وطن كريم".واضاف عبود في افتتاح اللقاء "نلتقي هنا لنواجه نظاما امتهن البطش بوجه شعب لا يركع".وبدأت اعمال المؤتمر الذي يضم احزابا وشخصيات معارضة في الساعة 9,30 (6,30 تغ) في انطاليا بالنشيد الوطني السوري ثم وقف المشاركون دقيقة صمت على ارواح "شهداء الثورة السورية".وعرضت صور لضحايا الاحداث التي تشهدها سوريا حاليا.من جهته، اكد الشيخ محمد مراد الخزنوي ابن العلامة الكردي محمد معشوق الخزنوي ان "ما نطمح الى تحقيقه مطلب شرعي ومساندتكم للثورة امر شرعي لكن هذا لا يعني اننا نبغي اقامة امارة اسلامية".واضاف "ندعو الى دولة القانون ودولة ديموقراطية ليبرالية علمانية على اساس فصل الدين عن الدولة وليس معاداة الدولة للدين".اما فراس الغنام (19 عاما) الناطق باسم ائتلاف صفحات الثورة السورية ضد نظام الاسد "لسنا ابطال المعارك. ابطال المعركة في الداخل (...) ولا نتبع لاي جهة ولا لاي جماعة ولا لأي حزب".كما القى ضياء الدين دغمش الناطق باسم شباب التعبئة كلمة.وتجمع بضعة متظاهرين يرفعون صور الرئيس السوري بشار الاسد امام مدخل الفندق الذي يعقد فيه المؤتمر، كما قال مصور لوكالة فرانس برس.وكان الاسد اعلن مساء الثلاثاء عشية بدء المؤتمر عفوا عاما يشمل الاخوان المسلمين والمعتقلين السياسيين حتى تاريخ صدوره، لكن المعارضة المجتمعة في انطاليا سارعت الى التشكيك به لاعتباره "غير كاف" و"جاء متأخرا".وبعد نحو شهرين ونصف الشهر على اندلاع الحركة الاحتجاجية الواسعة في سوريا ضد نظام الاسد، تنطلق اعمال هذا المؤتمر بهدف "بحث سبل دعم الثورة السورية في الداخل وتأمين استمرارها"، حسبما اجمع عليه ممثلون عن مختلف الاطراف المشاركة.واللقاء الذي يعقد تحت اسم "المؤتمر السوري للتغيير" هو المؤتمر الاول الفعلي للمعارضة السورية منذ اندلاع الحركة الاحتجاجية في منتصف اذار/مارس الماضي في سوريا.ويأتي مؤتمر انطاليا بعد اجتماع اول شارك فيه معارضون سوريون في اسطنبول في السادس والعشرين من نيسان/ابريل الماضي، الا انه كان بدعوة من منظمات مجتمع مدني تركية دعت شخصيات معارضة سورية لبحث مجريات الاحداث في سوريا.ويشارك في مؤتمر انطاليا ممثلون عن جماعة الاخوان المسلمين المحظورة في سوريا، وعن اعلان دمشق الذي يضم هيئات وشخصيات معارضة في الداخل والخارج، وتنظيمات وشخصيات كردية وممثلين عن عشائر وعن شبان يشاركون في تنظيم الحركة الاحتجاجية في سوريا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل