المحتوى الرئيسى

هافيلانج: الانتقادات الموجهة للفيفا يحركها الحسد

05/31 23:34

زوريخ (رويترز) - قال جواو هافيلانج الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الثلاثاء ان الانتقادات الموجهة الى الاتحاد الدولي يحركها الحسد. وقال البرازيلي هافيلانج (95 عاما) للصحفيين في اشارة الى الانتقادات الموجهة الى سيب بلاتر الذي من المتوقع ان تتم اعادة انتخابه يوم الاربعاء "ينظر الجميع الى الاخطاء لان الجميع يرغب في الجلوس على الكرسي." واضاف عقب تلقيه ترحيبا خاصا من بلاتر في افتتاح اعمال الجمعية العمومية للفيفا "نتحدث عن المعاناة الا انني ارغب في الحديث عن السعادة." وطلب بلاتر من الوفود المشاركة الترحيب بهافيلانج وهو الرئيس الشرفي للفيفا الذي بدا محافظا على لياقته وصحته بما ساعده على السفر لحضور اجتماعات الفيفا. وقال هافيلانج "يضم الفيفا 208 اتحادات اعضاء وهو (الفيفا) يرعاهم جميعا." واضاف "البطولات تقام كما هو معتاد وهناك تطور على كافة اصعدة كرة القدم العالمية سواء المالية او التقنية او على صعيد الانضباط." وتولى هافيلانج رئاسة الفيفا في الفترة من 1974 الى 1998. وعمل بلاتر كامين عام للاتحاد الدولي خلال رئاسة هافيلانج وتحديدا في الفترة من 1981 حتى خلفه في الرئاسة قبل 13 عاما. وكان ريكاردو تيكسيرا زوج ابنة هافيلانج بين اربعة من اعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا وجهت اليهم اتهامات خلال تحقيق برلماني بريطاني هذا الشهر بزعم طلب خدمات من المسؤولين عن عرض انجلترا لاستضافة كأس العالم 2018. وقال ديفيد تريسمان وهو الرئيس السابق لعرض انجلترا انه تحدث مع تيكسيرا رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم بشأن عرض بلاده لاستضافة كأس العالم 2018 ورد الاخير قائلا "ماذا ستفعلون من أجلي؟" ونفى تيكسيرا هذه المزاعم وبرأه الفيفا من ارتكاب اي اخطاء عقب تلقي الاتحاد الدولي تقريرا من الاتحاد الانجليزي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل