المحتوى الرئيسى

المعارضة الايرانية تدعو لمشاركة واسعة في جنازة معارض يوم الاربعاء

05/31 22:28

طهران (رويترز) - حثت جماعات معارضة الايرانيين يوم الثلاثاء على المشاركة بأعداد كبيرة في جنازة المعارض البارز عزة الله صحابي وهو تجمع يمكن ان يتحول الى احتجاج مناهض للحكومة. وتوفى صحابي -- وهو عضو برلمان سابق انضم للمعارضة في الثمانينات -- بعد اصابته بسكتة دماغية في أحد مستشفيات طهران ليلة الثلاثاء عن عمر ناهز 81 عاما. ونشرت مواقع المعارضة على الانترنت بيانات تحث على مشاركة واسعة في جنازة صحابي التي ستجري في لواسان يوم الاربعاء. وقالوا انه يوجد بالفعل وجود أمني مكثف في المدينة التي تقع في شمال شرق البلاد تحسبا لهذا الحدث. وعمل صحابي رئيسا للميزانية في الحكومة التي شكلت بعد الثورة الاسلامية عام 1979 في ايران. وانتخب في أول برلمان بعد الثورة لكن تم تهميشه بواسطة رجال الدين الاقوياء في الثمانينات. وسجن صحابي وهو ناشط قديم قبل وبعد الثورة وأمضى 15 عاما في السجن باتهامات مختلفة شملت القيام بجهود للاطاحة بالنظام الاسلامي. وابنته هالة صحابي واحدة من العديد من الناشطات الايرانيات اللاتي اعتقلن في أعقاب موجة الاحتجاجات في ايران عام 2009 . وتقضي عقوبة بالسجن عامين. وأثارت انتخابات الرئاسة الايرانية التي جرت في عام 2009 احتجاجات ضخمة من جانب المعارضة مما أدخل البلاد في أخطر أزمة منذ الثورة الاسلامية مما كشف عن انقسامات داخل المؤسسة الحاكمة. وتقول المعارضة الاصلاحية ان الانتخابات زورت لاعادة انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد. وتنفي السلطات هذه المزاعم وتقول ان الاحتجاجات محاولة يدعمها أجانب لتقويض النظام الاسلامي في الجمهورية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل