المحتوى الرئيسى

طرابلس تخسر مليار دولار إثر تكليف بنك أمريكى إيداعها فى سوق القطع

05/31 18:22

خسر صندوق سيادى ليبى تحت سلطة العقيد معمر القذافى نسبة 98% من أصل 1.3 مليار دولار كلف بنك جولدمان ساكس الأمريكى إيداعها فى سوق القطع، كما ذكرت وول ستريت جورنال الثلاثاء. ونقلت الصحيفة المالية عن وثائق ومصادر مقربة من الملف قولها "فى محاولة للتعويض عن هذه الخسائر، عرض جولدمان ساكس على ليبيا أن تصبح أحد أكبر مساهميه"، عبر اكتسابها أسهما تفضيلية بقيمة 3.7 مليارات دولار، أو سندات أيضا. وتواصلت المفاوضات بين بنك الأعمال الأمريكى والصندوق السيادى الليبى "ليبيان إنفستمنت أوثوريتى" طيلة أشهر فى صيف 2009، وشارك فيها رئيس مجلس الإدارة المدير العام للبنك لويد بلانكفاين، إضافة إلى المدير المالى ديفيد فينيار ومسئول أوروبا فى البنك مايكل شيروود. إلا أن هذه المحادثات باءت بالفشل ولم يجر أى عمل آخر لتمكين ليبيا من استعادة ودائعها، كما أضافت صحيفة وول ستريت جورنال. وقالت الصحيفة "أعربت ليبيا عن استياء شديد لخسارة قرابة 1.3 مليار دولار" وعقد "لقاء فى طرابلس بين أحد مسئولى الصندوق الليبى وممثلين اثنين عن جولدمان ساكس" فى جو متوتر إلى حد أن هذين المصرفيين "أجريا مكالمات هاتفية مع رؤسائهما طغت عليها حالة من الهلع". وأرسل بنك جولدمان ساكس حارسا شخصيا لموظفيه الاثنين وعمل على أن يغادرا ليبيا اعتبارا من اليوم الذى تلى ذلك اللقاء، كما قالت الصحيفة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل