المحتوى الرئيسى

سامي الشريف: مهمتي في ماسبيرو كانت انتحارا

05/31 17:36

كتب - أحمد لطفي:أكد سامي الشريف رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون في أول تصريح بعد استقالته من منصبه، أن ''أسباب استقالته هو أنه اكتشف أن المنصب أكبر منه بكثير لأن المهمة كانت مستحيلة وأشبه بالانتحار''.وأضاف الشريف أنه لمس صعوبة التطوير داخل ''مبني (ماسبيرو) مليء بعجز في الميزانيات''، فضلاً عن الصراعات بين الجميع داخل ماسبيرو، وعدم توافر الامكانيات التى تساعد على انجاز المهمة بنجاح''.وقال ''لم أكن أتخيل حجم الديون والميزانية الضئيلة لماسبيرو ولكني ظلت باقياً لانها مهمة وطنية'' مشيراً  إلى سلسلة المشاكل بين العاملين ومحاولات الابتزاز والمظاهرات التى ظلت كل يوم داخل المبني وخارجه، على حد تعبيره.وعن استقبال العاملين خبر الاستقالة بالفرحة والزغاريد، أوضح أن ''هؤلاء ليسوا جميعا من أبناء ماسبيرو، لكنهم من القنوات الاقليمية حيث عجزت عن اطلاق ست قنوات فضائية لهم وذلك بسبب ''ميزانية الاتحاد وليس قراراً شخصيا مني''.ولفت الشريف إلى انه سيعود إلى عمله الأكاديمي والتدريس بالجامهة، بعد استقالته من رئاسة اتحاد الإذاعة والتليفزيون.اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل